أخبار تونسالاخبارعاجل

أزمة باخرة قرطاج: تسخير 10 فنيين و إطارات من البحرية العسكرية

بعد الأزمة وحالة الإحتقان التي تسبب فيها الإضراب المفاجئ لإطارات و أعوان الشركة التونسية للملاحة، تم منذ قليل الاستعانة بـ 10 ميكانيكيين وفنيين من البحرية العسكرية لمساعدة طاقم القيادة التابع للشركة التونسية للملاحة على حسن تأمين قيادة الباخرة قرطاج.

ويأتي ذلك على اثر اضراب عدد من إطارات القيادات ووصول باب التفاوض معهم إلى أفق مسدود.

ووجد 2500 مسافر أنفسهم عالقين بميناء حلق الوادي، (وحوالي 650 سيارة) ، وسادت حالة احتقان كبرى وسط المسافرين بسبب هذا الإضراب.

وأعلن مدير عام النقل البحري يوسف بن رمضان اصدار أمر تسخير اثر تعذّر التوصّل إلى اتفاق حول احدى نقاط التفاوض، مشيرا إلى أنّ المفاوضات تواصلت إلى حدود الساعة الرابعة من بعد ظهر اليوم.

وكان من المفترض أن تغادر الباخرة ميناء حلق الوادي بإتجاه ميناء جنوة الإيطالي في حدود الساعة السادسة مساء، قبل أن يتمّ الإستعانة بـ 10 ميكانيكيين وفنيين من البحرية العسكرية.

موزاييك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock