اقتصاد و استثمارعاجلمتفرقاتمميز

البنك الألمـاني للتنمية يمنح تونس قرضا بـ100 مليون يورو

منح البنك الالماني للتنمية، الاثنين، تونس قرضا ب100 مليون يورو أي ما يعادل 291 مليون دينار لدعم ميزانية إصلاح قطاع المياه.


وقد وقع اتفاقية التمويل كل من وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي، زياد العذاري، ومدير عام البنك الالماني للتنمية، أندريا هوسر.
ويهدف هذا القرض الممول مباشرة من البنك الالماني للتنمية خارج إطار التعاون الثنائي المالي، إلى تحسين القدرة على تمويل الاستثمارات في قطاع المياه وتعزيز القدرة على الحفاظ على الاستثمارات الموجود في هذا القطاع.
ويرتبط صرف القرض، الذي تمتد فترة سداسه على 15 سنة مع 5 سنوات امهال وبنسبة فائدة ب2،09 بالمائة، بانجاز جملة من الاصلاحات التي تم تحديدها في إطار هذه الشراكة، وفق ما أفاد به مدير عام البنك الالماني للتنمية، اندريا هوسر.


ومن جهته ذكر وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي، زياد العذاري، أن التعاون الثنائي المالي الذي انطلق منذ بداية سنة 1960، سجل تطورا ملحوظا ليستقر حاليا في حدود 200 مليون يورو (حوالي 583 مليون دينار) سنويا مقابل 40 مليون يورو (حوالي 116،53 مليون دينار) سنويا في 1990.

 

كما اكد سفير ألمانيا بتونس أن بلده نادرا ما تمنح قروضا مباشرة “لكن تبقى تونس استثناءا إيمانا منا بقدرات الكفاءات التونسية”.

وحضر حفل توقيع اتفاقية القرض، مدير البنك الالماني للتنمية بتونس، سفان نونسنغار، ووزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري، سمير الطيب.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock