اخترنا لكمالاخبارعاجل

الحكومة النيبالية تُكلف فرقاً تطوعية لتنظيف قمة إيفرست

كلفت الحكومة النيبالية مجموعات من المتطوعين والجنود بتنظيف قمة إيفرست ليتسلقوا ارتفاع 8 آلاف متر من أجل إزاحة 5 أطنان من النفايات الموجودة فوق سطح القمة، وأوضح تقريراً لفضائية الغد الاخبارية أن الفرق التطوعية تحملت صعوبات صعود القمة وإزالة النفايات من ارتفاعات عالية بهدف الحفاظ على نظافة القمم الجبلية.

وأشار التقرير إلى أن المتطوعين جاموا بجمع كميات كبيرة من النفايات، والتي كان من بينها خيام كاملة بمتعلقات أفرادها والتي يبدو أنها موجودة منذ عامين في أعقاب الزلزال الذي ضرب نيبال، لافتا إلى أنه من المستحيل معرفة حجم النفايات الموجودة على قمة الجبل، فهي لا تُرى بالعين إلا عند ذوبان الثلج، وإزاحتها مهمة صعبة للغاية في مثل تلك الارتفاعات الشاهقة.

وتابع أنه قبل الصعود يجب على المتسلقين اتخاذ الاحتياطات اللازمة وأن تتوفر لديهم جميع الضروريات بدء من الملابس والواقية وحتى معدات تسلق الجبال، وغالباً ما يواجهون صعوبة في التنفس ويتعرضون للغثيان، ويشير الكثيرين إلى أنه من بين أسباب وجود تلك الكمية من النفايات هي أن المتسلقين يستنفذون كل طاقتهم عند الوصول إلى القمة، ما يجعل من الصعب عليهم التخلص منها عند النزول، ويتركون الأغلفة والعبوات في المخيمات.

وأضاف التقرير المصور أنه في جوان الجاري أزالت بعثة حكومية 11 طن من النفايات وأربعة جثث من أعلى قمة إيفرست، حيث أمضى عمال النظافة أسابيع على القمة من أجل جمع أغلفة الأطعمة والعبوات والزجاج وأسطونات الأكسجين الفارغة، موضحاً أن وزارة السياحة تبحث الآن عن طرق جديدة لمحاسبة المتسلقين على نفاياتهم ومعداتهم، إذ سيتم مسح المعدات ووضع علامات عليها وسيتيعين على جميع المتسلقين دفع 4 آلاف دولار على سبيل التأمين قبل صعودهم ولا يتم استرداد الأموال إذا عادوا بدون متعلقاتهم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock