فنونمتفرقات

الدورة الثلاثون لمهرجان مقرين: دورة الإنفتاح على العروض المغاربية والعربية وضعف الدّعم يخيّم على المهرجان

مقرين/ 24 نيوز صور رياض الساحلي

خلال ندوة صحفية انتظمت صبيحة يوم الثلاثاء بفضاء دار الثقافة ابن رشيق، أعلنت الهيئة المديرة بإدارة الفنان سهيل الشارني، عن البرمجة الكاملة لدورة صائفة سنة 2017 لمهرجان مقرين والمقرّرة عروضه من 22 إلى 8 أوت القـادم.
وقد حضر الندوة ثلّة من الإعلاميين من الصحافة المكتوبة والمسموعة والمرئية لمواكبة هذا الحدث بإعتبار أنّ المهرجان يحتفل هذا العام بمرور ثلاثة عقود على تأسيسه، وأوضح مدير المهرجان أنّه حاول رفقة الهيئة المديرة والمتكونة من فريق شاب وطموح من أبناء الجهة أن يكون لهذا الموعد دلالة رمزية، ومن هذا المنطلق فقد تمّ إعداد برمجة تراوح بين الثقافي والترفيهي وتستجيب إلى مختلف الأذواق دون السقوط في فخّ العروض التجارية .
وتتميّز هذه الدورة بإيلاء الأهمّية الأولى إلى الإنتاج التونسي، حيث نجد في الإفتتاح الفنانة نبيهة الكراولي، كما تسجل الفنانة نوال غشام حضورها في سهرات المهرجان، الجانب الطربي له نصيبه من خلال فرقة “مقامات” الطربية في عرض بعنوان “الليلة المتوسطية للكمنجة” المبرمج بالتوازي بكلّ من مهرجان الجم ومهرجان الحمامات الدولي.
كما تشارك في ليالي المهرجان، مجموعة حيدر حمدي من فرنسا بعرض بعنوان”فكرة”، إضافة إلى سهرة للفن الشعبي يحييها الفنان سميرالوصيف، العروض الشبابية تمت برمجتها من خلال عرض لفنان الراب أرمستا وعرض آخر للفنان أكرم ماغ، إضافة إلى عرض لفرقة العزوزية .
المهرجان ينفتح في دورته الجديدة على العروض المغاربية والعربية، حيث يسجّل كلّ من الفنان الجزائري عبد الله المناعي حضوره في هذه الدورة إضافة إلى الفنان محمد خيري من لبنان.

ولم يخفي مدير المهرجان سهيل الشارني وجود عديد الصعوبات التي تواجه الهيئة هذه السنة، حيث أفاد أنّ التظاهرة تعاني من غياب الدعم المادي، وأنّ ولاية بن عروس لم تدعّمه بحجّة أنّ مهرجان مقرين لم يخلّد خلال الدورة الفارطة أيّة ديون، فيما لم يف أغلب المشتشهرين بوعودهم كما أنّ المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية تخلّت عن المهرجان وإشترطت إقتناء عروض مدعومة لا تتوافق مع الخطّ الثقافي والفنّي الذي عملت نفس الهيئة عليه خلال السنة الفارطة والمتمثل في تفعيل الثقافة بجهة مقرين والخروج بهذه التظاهرة من دائرة الظلّ إلى فضاء أرحب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock