عاجلفنونمتفرقاتمميز

الممثل والمـسرحي القدير سليم محفوظ في ذمة الله

فقدت الاسرة الثقافية الموسعة والساحة الفنية، صباح اليوم الأحد 30 جويلية 2017، الممثل التونسي القدير سليم محفوظ، عن عمر يناهز 75 سنة (ولد في 19 جانفي 1942 بباب منارة في العاصمة)، بعد صراع طويل مع المرض.

وكان الفنان القدير قد شارك في عديد الأعمال السينمائية والتلفزية والمسرحية الناجحة، ولعب أدوار ستظل راسخة في ذاكرة التونسيين لعدّة أجيال، على غرار » الحلاج » و « ضربني و بكى » و » رجوع نهائي » و »ليّام كيف الريح » و « العاصفة » و »الخطّاب على الباب » و « المتحدّي » و « غالية » و »قمرة سيدي محروس » و »جاري يا حمّودة » وغيرها… وبرز أيضا في شخصية « حوسي » في العمل التلفزي « شوفلي حل ».

هذا ويذكر أن المرحوم، كان قد فقد القدرة على النطق منذ سنة 2015، بعد أن ألم به مرض خطير على مستوى الحنجرة، تطلب خضوعه إلى عدة عمليات جراحية.

إنا لله وإنا إليه راجعون رحم الله الفقيد وأسكنه فسيح جنانه، ومنح أهله وذويه جميل الصبر والسلوان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock