ألعاب فرديةرياضةعاجل

المنتخب الوطني التونسي لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة يستأنف النشاط و يدخل في تربص مغلق بعين دراهم

دخل المنتخب الوطني التونسي لذوي الاحتياجات الخاصة في تربص مغلق لمدة 21 يوم بالمركب الرياضي الدولي بعين دراهم.

ويأتي هذا التربص حسب بلاغ للجامعة، في إطار استئناف تدريبات المنتخب الوطني بعد التوقف الإجباري للأنشطة الرياضية بسبب جائحة كورونا.

و أفادت الجامعة، أن كامل عناصر المنتخب والإطار الفني و الوفد المرافق قد خضعوا قبل التحول إلى عين دراهم إلى فحوصات وتحاليل بمركز الطب الرياضي للتثبت من سلامة الجميع من الإصابة بفيروس كورونا، وقد جاءت جميع نتائج التحليل سلبية.

و أضافت الجامعة أنها حريصة على أن يكون استئناف النشاط وفق الترتيبات الصحية النموذجية التي تتلاءم والبروتوكول الذي وضعته وزارة الصحة و وزارة شؤون الشباب والرياضة.

وأشار نفس البلاغ، أن رئيس الجامعة التونسية لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة، الحبيب سمشة، قد قام بأداء زيارة لمقر الإقامة للتأكد من توفير كل الإجراءات الوقائية من أجل تأمين عناصر المنتخب و الإطار الفني قبل الدخول فعليا في التربص، كما قامت الجامعة بتسليم الوفد جميع معدّات الوقاية من كمامات طبية و جال معقم والتي كانت قد وفرتها اللجنة البارالمبية التونسية.

و تمت الإشارة أنه بالنظر إلى ابتعاد عناصر المنتخب عن التمارين منذ فترة طويلة بسبب توقف النشاط الرياضي، فإن العمل سيرتكز خلال هذه الفترة على الإعداد البدني و إعادة التأهيل، قبل الدخول في الإستعدادات و التحضيرات للمواعيد القادمة التي تنتظر المنتخب و أهمها الملتقيات الدولية و خاصة منها التأهيلية لأولمبياد طوكيو اليابان 2021، و الألعاب البارالمبية العام المقبل.

مع العلم و أن قائمة المنتخب الموجودة في التربص المغلق ضمت 26 رياضي و رياضية، فيما يواصل منتخب الكراسي الممثل في البطلين ياسين الغربي و ووليد كتيلة تدريباته بملعب ألعاب القوى بالمنزه.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock