أخبار تونسالاخبارعاجل

الهيئة العامة للسجون والاصلاح تردّ على “مزاعم” عبير موسي وتلوّح باللجوء للقضاء

أصدرت السبت 13 جوان، الهيئة العامة للسجون والاصلاح بيان للردّ على ما وصفتها مزاعم عبير موسي بخصوص السماح لعدد من نواب البرلمان بزيارة مودعين في قضايا ذات صبغة إرهابية بسجني المرناڨية و برج العامري و ذلك ليلا وبتسهيل من مسؤولين مقابل الانتفاع بامتيازات.

وأكّدت أن ان تحركات و دخول و خروج المودعين من أجل قضايا ذات صبغة ارهابية داخل أجنحة الإقامة تخضع إلى رقابة أمنية عالية و مشددة.

وشدّدت على أن زيارة كافة المساجين تستند الى شروط واجراءات و تراتيب محددة بالقانون خضع للمراقبة بالكاميرا وهي عملية موثقة حسب نص البيان.

وأشارت إلى أن وزارة العدل أذنت بفتح تحقيق في الغرض داعية إلى عدم الزج بمنتسبيها في تجاذبات سياسية من شأنها التأثير سلبا على معنوياتهم وعلى السير العادي للعمل وتؤكد على أنها لن تتوانى في الدفاع عن السلك وإثارة كافة التتبعات في الغرض.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock