فنونمتفرقات

انطلاق المعرض السنوي للفنون التشكيلية بالمركز الروسي للعلوم والثقافة بتونس

أعطيت بعد ظهر يوم أمس الخميس 25 ماي 2017، إشارة انطلاق المعرض السنوى للفنون التشكيلية بالمركز الروسي للعلوم والثقافة بتونس.
وفي تصريح ل24 نيوز أفادنا الأستاذ المشرف على هذا المعرض لسعد ونيس أن المركز يلعب دور هاما كجسر للتواصل بين الشعبين الروسي والتونسي في مجالات الثقافة والفنون والعلوم.
ويندرج هذا المعرض السنوي للوحات وانجازات فنانين تشكليين فرقتهم الجغرافيا وجمعتهم الإنسانية في صدق التعبير والعطاء رغم اختلاف أجناسهم.

والجدير بالذكر أن مدرسة روبتسوف هذه الشخصية الفنية البارزة بتونس في عشرينيات وثلاثنيات وأربعينيات القرن الماضي، يؤطرها الأستاذ لسعد ونيس الذي فتح الباب لطلابه وأعطاهم الفرصة للإبداع وصقل المواهب في مختلف التقنيات كالرسم بالرصاص والفحم و الباستال والألوان الزيتية والمائية.

وأضاف ونيس أن الزائر سيجد في المعرض مختارات من مجموعات فنية وإبداعات تضم أجناس الفن التشكيلي كلها بما فيها من لوحات زيتية ومائية بأسلوب فني غني بالألوان وبتمازج الضوء و الضل والمساحات الجريئة والإنتقال المفاجئ من لون إلى آخر، وسيجد أيضا مشاهد من الطبيعة التونسية ومن حياة الشعب في الأسواق والشوارع والمساجد إضافة إلى سحر اللون والضوء في لوحات البورتراي.
وأكد المؤطر فى الاخير أنه اختار صيغًا و قوانين غير تلك اللتي تتبناها الفوتوغرافيا من خلال إلهام تلاميذه وطلابه الذوق الرفيع وحسن التصرف في الألوان.
وينتظم المعرض حاليا بالمركز الروسي للعلوم والثقافة بتونس بشارع الحرية تونس العاصمة وسيتواصل لمدّة أسبوعين.

ميمون التونسي
صور رياض الساحلي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock