أخبار العالماخترنا لكمالاخبارعاجل

باحثون صينيون: فيروس جديد في الخنازير يمكن أن يتحول إلى جائحة

وكأن العالم لا يكفيه فيروس كورونا، حتى ظهر فيروس جديد يتمتع السمات الوبائية اللازمة للتحول إلى جائحة، وفق تحذيرات جديدة قادمة من الصين.

أظهرت ورقة منشورة في دورية طبية أمريكية أن فريقاً من الباحثين الصينيين درس فيروسات الإنفلونزا المكتشفة في الخنازير بين عامي 2011 و2018 ورصد فيروس جي4 وهو من سلالة فيروس إتش1إن1 “وبه كل السمات المميزة الضرورية لفيروس وبائي مرشح”.

واكتشف فيروس الإنفلونزا الجديد في خنازير بالصين، فيما حذر الباحثون من خطورته، إذ “أصبح أكثر تطوراً وأكثر عدوى للبشر ويجب مراقبته عن كثب خشية أن يتحول إلى فيروس وبائي محتمل”.

وقال الباحثون في دورية وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم إن مستويات مرتفعة من الفيروس رُصدت في دماء العاملين في مزارع الخنازير مضيفين أنه يتعين إجراء مراقبة وثيقة على نحو عاجل للتجمعات البشرية خاصة العاملين في قطاع تربية الخنازير.

وتسلط الدراسة الضوء على مخاطر الفيروسات التي تكسر الحاجز بين الأنواع وتنتقل إلى الإنسان خاصة في المناطق ذات الكثافة السكانية العالية في الصين حيث يعيش الملايين على مقربة من المزارع ومنشآت تربية الحيوانات والمجازر والأسواق الرطبة.

من جهته، قلّل كارل بيرجستروم، وهو عالم أحياء في جامعة واشنطن، من خطورة تحول الفيروس إلى جائحة كما نشهدها مع فيروس كورونا المستجد. ونشر عبر تويتر بعد نشر الدراسة “لا يوجد دليل على أن جي4 ينتقل بين البشر رغم التعرض بكثافة له لمدة خمس سنوات”.

ولدى سؤاله عن الفيروس الثلاثاء، قال الناطق باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو ليجيان خلال مؤتمر صحافي دوري إن الصين “تتتابع بشكل وثيق تطوره” وستتخذ كل الإجراءات اللازمة لمنع انتشاره وأي تفش له.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock