الاخبارمتفرقات

بداية محاكمات المتورطين في هجوم سوسة الإرهابي

مثل الجمعة الفارط، 26 شخصا أمام المحكمة الإبتدائية بالعاصمة بتهمة تورطهم في الهجوم الإرهابي الذي وقع على الشريط الساحلي السياحي لمدينة سوسة في 2015، والذي قتل فيه عشرات السياح أغلبهم من البريطانيين.

وقد نقل 14 متهما من السجن إلى المحكمة الابتدائية المختصة في قضايا الإرهاب في تونس العاصمة وسط إجراءات أمنية مشددة في حين مثل الآخرون طوعا.

وطالب محامون بالإفراج المؤقت عن المتهمين وتأجيل الجلسة بغرض إعداد وسائل الدفاع عنهم، في الوقت ذاته قالت صالحة بن فرح محامية ثلاثة متهمين في تصريح إعلامي :”نطالب بالإفراج عنهم من السجن لما شاب القضية من نقائص”…””تعرض المتهمون للتهديدات والتعذيب والعنف المادي والمعنوي إضافة إلى انتفاء أية بصمة في تورطهم في فعل من الأفعال المادية”…”أسباب طلب الإفراج الشكلي هو ضمان محاكمة عادلة، لقد عوقبوا قبل محاكمتهم في حين ليس لهم علاقة مباشرة أو غير مباشرة بالفاعل الأصلي”.

من جانب آخر، طالب محامون عن ضحايا الهجوم بتأجيل المحاكمة للاطلاع على محاضر البحث وملف القضية.
وحضرت المحاكمة عائلات عدد من المتهمين وأعضاء من البعثة الدبلوماسية للمملكة المتحدة ووسائل إعلام محلية وأجنبية.

وكان مسلح قد قتل 30 بريطانيا وثمانية من جنسيات أخرى عام 2015، بعد أن تمكن من السير لنحو ثلاثة كيلومترات وهو يطلق النار عشوائيا قبل أن تقتله قوات الأمن بالرصاص.

وأعلن تنظيم “داعش” حينها مسؤوليته عن الهجوم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock