أخبار تونسالاخبارعاجل

بسبب الضباب الكثيف لود قرقنة يعود إلى ميناء صفاقس

تحت حماية خافرات الجيش الوطني والحرس البحري عاد لود قرقنة إلى صفاقس بعد ان استحال رسوه في ميناء سيدي يوسف بسبب ضيقه وبسبب الضباب الكثيف.

وفي بلاغ لها، أوضحت وزارة الدّاخلية أنّ اللّود الرّابط بين صفاقس وجزيرة قرقنة قد توقّف على بعد ثلاثة أميال من سواحل الجزيرة وذلك لاستحالة مواصلة الإبحار ودخول ميناء سيدي يوسف نتيجة الضّباب الكثيف المسجّل بهذه المنطقة.

وتجدر الإشارة إلى أنّ خليّة أزمة انعقدت على مستوى ولاية صفاقس تحت إشراف والي الجهة وقد تولّت الاتّصال بربّان اللّود ودعوته للعودة إلى سواحل صفاقس وتسخير جرّار بحري بالتّنسيق مع وحدات الحرس البحري لمساعدته على الرّسو مع تكفّل السّلط الجهويّة بإيواء الرّكاب وإعاشتهم إلي حين انقشاع الضّباب وهو قرار تمّ الاعتراض عليه من طرف مجموعة من الرّكاب الذين طالبوا بمواصلة الطّريق نحو جزيرة قرقنة.

مع العلم وأن خافرتان بحريّتان تابعتان للحرس وللجيش البحري قد قامتا بمساعدة اللّود على دخول ميناء سيدي يوسف دون التّمكّن من إتمام ذلك ليتّخذ القرار بعودة اللّود نحو ميناء صفاقس.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock