اخترنا لكمالاخبارعاجل

بعد الضجّة التي أثارتها فقرة تضمنت إيحاءات جنسية في برنامج “ديما لاباس”: نوفل الورتاني يعتذر و يوضّح

في فيديو نشره على حسابه بموقع الأنستغرام تحدث الاعلامي نوفل الورتاني عن الجدل الذي رافق “لعبة” برنامج “ديما لاباس” في سهرة السبت، حيث تضمنت اللعبة حسب البعض إيحاءات جنسية أثارت استهجان النشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي، فيما اعتبر الورتاني بأن الجدل قد استغله البعض من أبناء القطاع مقدما اعتذاراته لجمهوره و هذا ملخص لما قاله الورتاني :

” البوليميك كبرت بطريقة مبالغة فيها شويا في لخر هي فيديو تدوم 3 ولا 4 دقايق تعدات في حصة تدوم أكثر من 4 سوايع … لعبة ماحقهاش صارت وكلام تأول بالغالط مقصدنا بيها شي وفما تصاور هبطو في زوايا معينة خلاو الناس تفهم بالغالط … صحيح النقد مبالغ فيه لكن نعتذر وهي لعبة عملناها باش نكسروا بيها الريتم متاع برنامج حواري وترفيهي لازم شويا ألعاب … حطان اللعبة هذيكا تفهم بالغالط ونعتذر ونعتبر إنو غلطة ونعتذر من كل واحد بعثلي نقد وكلمني … هو فيديو 3 دقايق في برنامج مينجمش يطيح كل شي في الماء وهو اختيار غالط مني ومن فريق الإعداد وماحقناش لعبنا اللعبة هذيكا … أنا نعتذر لكن 3 دقايق مينجمش يفسد حصة تمشي عندها 10 سنين ومايستحقش البوليميك هاذي الكل وكي نشوف عالفايسبوك والانستغرام حسيت كارثة صارت وهي غلطة متاع إختيار غالط متاع لعبة وفما ناس فرد دومان ومايحبونيش استغلوها ويكبروها … نعتذر على اللعبة وشكرا على الثقة وأحنا ديما نخدمو حتى كان نغلطو نخدموا باش نصلحوا غلاطنا وباش نزيد نخدم أكثر “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock