عاجل

بنّـان المنستيــر: عندما تتخلى الأزقة و الجدران عن سوادها وقتامتها لتنبعث فيها الحياة من جديد بالألوان الزاهية

24 نيـوز ـ حلمي ساسي

ببادرة طيبة نالت استحسان وإعجاب آلاف المتابعين على شبكات التواصل الإجتمـاعي، قامت مؤخرا بلدية بنان بوضر من ولاية المنستير، بتهيئة وإعادة تهذيب نهج 2 مارس 1934 بمدينة بنّـان وألبسته حُلّة جديدة بعد أن كانت جدرانه بالية متآكلة وآيلة للسقوط لسنوات طويلة.

ووفق ما نشرته البلدية على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك، فإن عملية تهيئة النهج جاءت بعد سنوات من التهميش على رغم من أهمية هذا المنفذ كممر حيوي لمن يتوجه للسوق الأسبوعية ومختلف الإدارات والمؤسسات .

وقد قامت لجان التهيئة، بتبليط أرضية النهج بالحجارة الملونة وتركيز أقواس بمدخليه مع تعليق 20 لوحة زيتية ثلاثية الأبعاد 3D بالجدران تتعلق بالتراث المكاني للجهة، إضافة إلى تعليق 25 أسس نباتات مختلفة وتركيز لوحة ثلاثية الأبعاد من المدخل الأمامي لشلال ومنظر طبيعي، علاوة على تركيز 12 فانوسا عتيقا، مع اختيار ألوان زاهية ساهمت في إعادة الروح والحيـاة للمكـان الذي كان يلفه النسيان و تتكدس به الأوساخ و الأتربة منذ سنوات.

هذا وأكّدت بلدية بنّـان بوضر، أنها ستعمل على تهذيب عددا من الأنهج العتيقة الأخرى.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock