أخبار تونسسياحةعاجل

تطاوين: للإبداع عنوان .. عندما تُحول شابة تونسية مغاور إلى ” دار للضيافة “

” للإبداع عنوان ” هذا ما يمكن إطلاقه للمشروع الذي قامت به الشابة جازية طالبي أصيلة منطقة رأس الواد تطاوين، والتي أعادت الحياة ل”مغاور” مهجورة بالمنطقة إلى “دار ضيافة ” أو ما يعبّر عنها بالفرنسية Maisons d’hôtes، بها غرف و أجنحة تتوفر فيها جميع المرافق لإيواء و ضيافة السياح الوافدين على المكان.

و تتميز “دار الضيافة” بسحر و رونق خاص، حيث تعطي انطباع لكل زائريها بخصوصية الجهة التي تقع فيها و طريقة العيش و الأكل و أسلوب الحياة، دون تغيير لخصوصيات المكان الذي يتميز ببساطته و جاذبيته، التي تحملك لزمن مضى و لكن روحه باقية.

هذا المشروع الناشئ هو من تصميم مهندسة الديكور “ألفة بن حميدة”، ومدعوم من المندوبية الجهوية للسياحة بتطاوين ومكتب swiss contact بتونس و جامعة السياحة الأصيلة وجهة الظاهر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock