سياحةمتفرقات

جزيرة فرنسية للإيجار بسعر زهيد

نشرت هيئة حفظ السواحل الفرنسية، إعلانا أعربت فيه عن رغبتها في تأجير جزيرة “كيميني” الواقعة في غرب السواحل الفرنسية.

وما يشد الانتباه في الإعلان، أن المؤجر الذي تبحث عنه الهيئة ليس مضطرا لدفع مبالغ مالية كبيرة مقابل الإقامة في الجزيرة، بل إن هذا المبلغ لا يتجاوز 600 يورو في الشهر.
والملاحظ أن تأجير غرفة صغيرة في باريس لا تتجاوز مساحتها 17 مترا مربعا، يتطلب دفع مبلغ مالي قدره 700 يورو على الأقل في الشهر، بالإضافة إلى شروط كثيرة أخرى، هي شروط تعجيزية في أكثر الأحيان، منها مثلا أن يكون دخل المستأجر ثلاث مرات سعر الإيجار.

ويقول مسؤول هيئة السواحل الفرنسية: ” توصلنا بعدد لا بأس به من الطلبات لتأجير الجزيرة”.
وأهم الشروط المطلوبة من المستأجر أن يعتني بها، ويفضل أن يتعاطى فيها أنشطة تدر عليه دخلا يسمح له بالعيش.

وكانت الجزيرة مؤجرة من قبل لأسرة تولت إطلاق ضيعة لتربية الخنازير، وكانت تستقبل أيضا سياحا يرغبون في معرفة طبيعة الحياة في الجزيرة بعيدا هن الأفلام. وكان هذان النشاطان يدران على الأسرة مبلغا ماليا يقدر بالدخل الأدنى في فرنسا أي قرابة 1200 يورو.

وتبلغ مساحة الجزيرة تقريبا ثلاثين ألف هكتار وفيها منزلان، أحدهما للعائلة تبلغ مساحته ثلاثة وستين مترا، والآخر لاستقبال السياح مساحته مائة وثلاثة وأربعون مترا.

وبرغم هذه الشروط الميسرة، فإن التمكن من السكن في الجزيرة ليس أمرا سهلا لأنه على كل شخص يتقدم بطلب في هذا الشأن أن ينتظر قرار لجنة تحكيم ستبت في المطالب خلال شهر أكتوبر 2017.

وبإمكان المترشح الذي ستختاره اللجنة الانتقال إلى الجزيرة بداية جانفي 2018.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock