ألعاب القوىرياضةعاجل

حفل العداء الذهبي: الذاكرة تأبى نسيان الأبطال

24 نيوز – حلمي ساسي

انتظم صباح اليوم بأحد النزل بالعاصمة، حفل ” العداء الذهبي Run D’Or ” في نسخته الأولى، والذي كان الهدف منه الإعتراف بالجميل لمن رفعوا الراية الوطنية عاليا، من العدائين و الأبطال التونسيين الذين نشطوا في اختصاص الماراطون و العدو الريفي و السباقات نصف الطويلة، و الذين رفعوا الراية الوطنية عاليًا في مختلف المحافل الدولية، و لم يسقطوا من الذاكرة الرياضية بفضل انجازاتهم التاريخية التي ستظل خالدة.

وقد تم افتتاح الحفل، بالوقوف دقيقة صمت ترحما على روح فقيد الرياضة التونسية العداء عبد الرؤوف البوبكري، وكل الأبطال الذين غادرونا تاركين ارثا رياضيا ستتناقله الأجيال.

الحفل، الذي نظمته جمعية “قرطاج” التي يترأسها المنظم الدولي عز الدين بن يعقوب، والذي احتضن في السابق عديد التظاهرات الرياضية الناجحة، كان آخرها بطولة العالم في الملاكمة و “حفل القفاز الذهبي“، تم خلاله تكريم أبطال المارطون والعدائين و العداءات من مختلف الأجيال على غرار عبد العزيز بوقرة و البرني العرضاوي وفتحي البكوش و محمد صالح الراجحي و دليلة اللواتي الذين شرفوا تونس في عدد كبير من البطولات الإفريقية و العالمية المدنية و كذلك العسكرية.

وفي هذا السياق، تم ابراز دور الجمعية الرياضية العسكرية في رعاية رياضة ألعاب القوى والسباقات الطويلة بصفة خاصة، والتي ساهمت في بروز وتألق أغلب العدائين الأبطال الذين تكونوا صلب هذا الهيكل العسكري الرياضي الذي هو مفخرة لكل التونسيين.

كما تم خلال الحفل تكريم عديد الشخصيات الفاعلة في رياضة ألعاب القوى و خاصة في الماراطون، من منظمين و جمعيات ونذكر بالخصوص منظم “خطوات الميغارا” رضا بن جازية و المنصف الفلي و الجامعة التونسية للرياضة للجميع و جمعية المحمدية و غيرها..

وتشجيعا لهم على مزيد العمل والتميز في التظاهرات المقبلة، تم بالمناسبة تكريم عدائي المنتخب الوطني لألعاب القوى على غرار وسام حسني و عاطف سعد و عبد السلام العيوني المتأهل لأولمبياد طوكيو اليابان.

من جانب آخر، وقع خلال الحفل تكريم عديد الوجوه الإعلامية التي كان لها الأثر على مدى سنوات في التعريف برياضة ألعاب القوى وتسليط الضوء عليها، على غرار صالح القادري و الطاهر ساسي و منية صولة و توفيق قاسم و ميمون التونسي و نور الدين الطبوبي و غيرهم.

وفي تصريحه ل 24 نيوز، أكد بن يعقوب ” أن الغرض من تنظيم هذا الحفل هو بالأساس لم شمل عائلة ألعاب القوى و رّد الجميل لمن قدموا تضحيات كبيرة من أجل تونس .. و تونس لا تنسى أبناءها”

و أضاف بن يعقوب قائلا ” يكفي أن يكون هذا الحفل فرصة للقاء و التحابب، وما وجود هذا العدد الكبير من الحضور سواء من وسائل الإعلام أو الضيوف، إلا دليل على الإحترام الذي نحمله لهؤلاء الأبطال الذين لن يسقطوا من الذاكرة الرياضية”

8 مارس … ماراطون 100 % نسائي

و في ختام الحفل، أفاد عز الدين بن يعقوب، أنه سيتم يوم 8 مارس المقبل الذي يتزامن مع اليوم العالمي للمرأة تنظيم مارطون سيكون 100% نسائي بجهة قرطاج سيتمد على مسافة 6 كلم، وذلك للإحتفاء بالمرأة التونسية و مزيد تشجيعها على ممارسة الرياضة وخاصة منها العدو.

صور – رياض الساحلي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock