أخبار تونسالاخبارعاجل

رئيس الجمهورية : من غير المعقول أن تبقى ملفات بعض المتقاضين عالقة لسنوات

عقد رئيس الجمهورية قيس سعيد، اليوم الأربعاء إجتماعا مع رئيس الدولة بقصر قرطاج مع وزير العدل محمد بوستة وأعضاء لجنة العفو الخاص، وتلقيه تقريرا حول نتائج أعمال اللجنة التي نظرت في ملفات 2350 محكوما عليهم.

وشدد رئيس الجمهورية على ضرورة مراجعة المقاييس المعتمدة في إسناد العفو الخاص، بما يجعلها ترتكز على قيم العدل والمساواة.

و أكد رئيس الجمهورية أنه من غير المقبول أن تبقى بعض الملفات عالقة لمدة سنوات، مشددا على أن المتقاضين سواء أمام القانون، وأنه لا فرق بين قضية وأخرى أو متقاض وآخر إلا باعتماد المقاييس القانونية المحضة.

واعتبر أن قوة الدولة وهيبة الحكم ليست في الترويع، بل في تأمين حق الجميع على قدم المساواة، والتصدي للظالم وأخذ حق المظلوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock