أخبار تونسالاخبارعاجل

شباب من مدنين يشارك في النسخة الثانية من مشروع “تونسي ونغير” نحو ارساء مطاعم مدرسية نموذجية

أطلق كما هو معلوم خلال الفترة القريبة الماضية المعهد الدولي للمناظرات، النسخة الثانية من مشروعه “تونسي و نغيّر” الذي انطلق مؤخرا ليشمل ولايات: مدنين تطاوين قابس القصرين و قفصة، وذلك في إطار مسابقة وطنية لإختيار أحسن مشروع يخص قطاع التعليم، تسبقها مرحلة ترشح فريق واحد عن كل جهة.

افكار لمشاريع تهدف بالأساس إلى خدمة المؤسسات التربوية و قطاع التعليم بصفة عامة، ويتم تأطيرها من قبل مسيري و منسقي المعهد الدولي للمناظرات بمختلف الجهات المذكورة، من خلال تكوين الفرق و إعدادهم للمنافسة الجهوية ثم الوطنية التي سيكون موعدها خلال شهر ديسمبر القادم و الفريق الفائز وطنيا هو من سيتم تمويله لإنجاز مشروعه.

The Elite : Eat well something you deserve، هو مشروع لنخبة من شباب مدنين، سعيا منهم للتغيير وهم هاني بن حمودة ، مروة محمدي ، ايناس نفطي ، محمد عثماني و أماني سعود بتسيير من إلياس الدبابي “، ويهدف لتحسين جودة الخدمات المدرسيّة المتعلّقة بالتغذية، وقد مثّل محور المشروع الذي يشارك به هؤلاءالشباب ضمن مسابقة “تونسي و نغيّر”، لإختيار أحسن مشروع يخص قطاع التعليم.

وحسب ما أفادت به “مروة محمدي” إحدى عناصر مجموعة مدنين فإن التغذية السليمة حق كما التعليم على حد تعبيرها، لذلك فهي تعتبر أن هذا المشروع هام لأنه يهدف إلى توفير ظروف تغذية صحيّة متوازنة و لائقة بالتلميذ و ذلك من خلال معالجة مشكل تردي خدمات المطاعم المدرسية من حيث جودة الأكلة التي لا تراعي معايير التغذية السليمة كذلك مشكل التجهيزات و الخدمة.

وأضافت محمدي، ان هذا المشروع سيشمل  ثلاث مؤسسات تربويّة موجودة في مدينة مدنين نظرا لإحتوائها على مطاعم مدرسية و مبيتات، و الفئة المستهدفة هم التلاميذ من السنة السابعة أساسي إلى البكالوريا، وسيكون منطلق المشروع انجاز بطاقة تقييم مواطنة بعد لقاء أعضاء الفريق بالتلاميذ، يتم على ضوءها تدوين آرائهم و تشكياتهم و مطالبهم تجاه المشكل المطروح، من ثمة لقاء مع بقية الإطارات و الإدارات المعنية من بينهم المندوبية الجهوية للتربية و لجنة الصحة و إطارات المؤسسات التربوية و سيكون مآل تلك اللقاءات، لقاء مشترك يكون مُخرجه ميثاق تشاركي يتعهد به الأطراف لإنجاز المشروع دون أن يُخلّ أي طرف بمهامه، ليُرفع بعد إمضاءه إلى وزارة التربية كما سيتمّ  في نهاية المشروع تعيين لجنة مختصة إما في الصحة أو التغذية تتكفل بمراقبة استمرارية ما تم إنجازه .

نحو إرساء مطاعم مدرسيّة  نموذجية :

و يسعى فريق  “النخبة” لشباب ولاية مدنين إلى إنجاز ما وعدت بتحقيقه وزارات متتالية، نظرا وأن قضيّة المطاعم المدرسيّة هو أمر سبق و أن تمّ طرحه لدى وزارة التربية التي قامت في وقت سابق بزيارات ميدانية اطلعت من خلالها على تجارب رائدة لمطاعم نموذجية أجنبية من بينها زيارة الوزير السابق “فتحي جراي” إلى روسيا، و كذلك وزير التربية الحالي ” حاتم بن سالم” الذي كان قد وعد بإنجاز تغييرات تخص المدارس و المؤسسات التربوية غير أن واقع المطاعم المدرسية لايزال يعاني نقصا في المهنيّة .

و مشروع تحسين جودة الخدمات المدرسية المتعلقة بالتغذية هدفه الأساسي هو إرساء مطاعم مدرسيّة نموذجيّة تراعي معايير المنظمة العالمية للصحّة، كذلك ترسيخ ثقافة التغذية الصحيّة لدى التلاميذ لوقايتهم من كل أشكال الأمراض المتعلقة بالتغذية خاصة  منهاالسمنة، وسيتم اتباع هذه الخطة بالاستعانة بمختصين في التغذية الذين سيكونون طرفا شريكا في هذا المشروع وسيتكفلون بمعاينة الوجبات المدرسية التي تُقدّم اليوم و تعديلها إن وُجد بها أيّ خلل كذلك الإعداد  لجدول الأكلة الذي سيكون فيه التلميذ عنصرا مشاركا .

و أ ضافت المحمدي، أنه في ظل تنافس الفرق على انجاز مشاريعها، ف”تونسي و نغيّر” هو مشروع رائد استطاع أن يعزّز روح المبادرة لدى الشباب و صقل أفكارهم لتصبح مشاريع هدّافة تخدم مصالح جهتهم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock