الاخبارعاجلمتفرقاتمميز

شفيق صرصار يكشف المستور …. إختراقات وممارسات بوليسيّة

أكد رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات المستقيل شفيق صرصار في جلسة استماع بلجنة النظام الداخلي في المجلس عشية الأربعاء 10 ماي 2017 عن وجود ‘ممارسات بوليسية’ حيث تم اختراق الحسابات الشخصية لأعضاء الهيئة، مؤكدا أنه تم إفراغ البريد الالكتروني لعضو الهيئة لمياء الزرقوني.
وأضاف ” أعضاء وكوادر الهيئة ولاوا يخافوا يحلوا الانترنت.. والوضع خطير لا فقط على المؤسسات الدستورية بل على الديمقراطية” .

ونفى رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات شفيق صرصار، ما تم تداوله بخصوص أسباب تقديم إستقالته رفقة عضوين آخرين من الهيئة ، قائلا “إن الحديث عن أننا غادرنا السفينة هو أمر غير صحيح… إننا لم نغادر الهيئة بعد الإستقالة، بل عدنا إلى مواقع عملنا لإستكمال مهامنا”.

وشدّد صرصار موقفه من أن السبب الرئيسي وراء هذه الاستقالة، هو الخلاف داخل مجلس الهيئة وشبه الوضع بالخطير لأنه أصبح يمس من جوهر القيم الديمقراطية، مؤكدا أن أعضاء الهيئة يتعرضون منذ فترة لضغوطات وتضييقات كبيرة خاصة من الأعضاء الجدد، وقال صرصار أحد الملتحقين حديثا بالهيئة قال في اجتماع مجلس الهيئة “جئنا لتصحيح المسار في الهيئة”، وهو ما أثار استغرابنا لما في ذلك من اتهام لمجلس الهيئة ولرئيسها بالانحراف بالهيئة عن مسارها الصحيح.

وقال شفيق صرصار في وصفه للحالة التي أصبحت عليها الهيئة “تأكدنا من وجود فريق جاهز للعمل عوض الفريق المغادر” وهذا ما يعتبر خطيرا وربما يكشف عن بوادر أزمة وتشكيكات سابقة لأوانها في خصوص الإنتخابات القادمـة وخصوصا البلدية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock