ألعاب القوىرياضةعاجل

“شكرًا جنود الميداعات البيضاء” – تظاهرة رياضية تزامنا مع عيد المرأة من أجل الإعتراف بالجميل

24 نيوز – حلمي ساسي

“إنها مبادرة غير مألوفة في تاريخ رمزي يحمل أبعادا سامية”، هكذا وصف عزّ الدين بن يعقوب منظم تظاهرة ” خطوات التضامن” التي تأتي تكريما لجنود الخفاء من أصحاب الميداعات البيضاء الذين كانوا في الصفوف الأولى لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

فاليوم 13 أوت و الذي يتزامن موعده سنويا مع الإحتفالات بعيد المرأة، انتظمت هذا الصباح بالعاصمة تونس تظاهرة رياضية” خطوات التضامن les foulées de la Solidarité” تحت شعار ” شكرًا “و تتمثل في سباق بعد رمزي اعترافًا بالجميل لما قدمه جنودنا من أصحاب الميداعات البيضاء من مجهودات جبّارة من أجل مقاومة فيروس كورونا المستجدّ، و نجاحهم في الحدّ من تفشي هذا الوباء وانتشاره ببلادنا، مما أكسب تونس سمعة كبيرة أشادت بها كبرى المنظمات الدولية و على رأسها منظمة الصحة العالمية.

و رغم ارتفاع درجات الحرارة، إلا أن المشاركين حرصوا على التواجد لإنجاح هذا الحدث الرياضي الذي شهد اقبالا كبيرا لعديد الوجوه الفنية والرياضية و الإعلامية الذين كانوا على نقطة الإنطلاق.

انطلاقة التظاهرة كانت من أمام قصر الرياضة بالمنزه و امتدت على مسافة 4 كلم وصولا إلى مستشفى عبد الرحمان مامي بأريانة على اعتباره أول مستشفى يتم اعتماده بتونس لإستقبال و علاج مرضى الفيروس، أين تم توزيع الجوائز و الميداليات على كل المشاركين و تم كذلك تكريم الإطارات الطبية و الشبه الطبية و والإدارية للمستشفى و لكل العاملين الذين كانوا في الصفوف الأمامية ولبوا نداء الواجب والوطن و أكدوا أن تونس بفضل كفاءتها ستبقى لها الريادة في العالم العربي و الإفريقي رغم تواضع الإمكانيات.

24 نيوز صور – رياض الساحلي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock