أخبار العالمالاخبارصحةعاجل

كورونا ـ عدد الإصابات يتجاوز 35 مليونا حول العالم

أظهرت أحدث البيانات المتوفرة على موقع جامعة “جونز هوبكنز” الأمريكية، الاثنين الخامس من أكتوبر/ تشرين الأول 2020، أن إجمالي الإصابات بفيروس كورونا المستجد وصل إلى 35 مليونا و 157 ألف حالة. كما أظهرت البيانات أن عدد المتعافين اقترب من 24.5 مليون، فيما تجاوز عدد الوفيات المليون و37 ألف حالة.

وتتصدر الولايات المتحدة الأمريكية دول العالم من حيث عدد حالات الإصابة، تليها الهند ثم البرازيل وروسيا وكولومبيا وبيرو والأرجنتين وإسبانيا والمكسيك وجنوب أفريقيا وفرنسا والمملكة المتحدة وإيران وتشيلي والعراق.

كما تتصدر الولايات المتحدة دول العالم من حيث أعداد الوفيات، تليها البرازيل والهند والمكسيك والمملكة المتحدة وإيطاليا وبيرو. وتجدر الإشارة إلى أن هناك عددا من الجهات التي توفر بيانات مجمعة لإصابات كورونا حول العالم، وقد يكون بينها بعض الاختلافات.

في سياق متصل، تخطط الحكومة الفرنسية لإغلاق الحانات في منطقة باريس وفرض قيود جديدة أخرى في المنطقة، في الوقت الذى تكافح فيه فرنسا لاحتواء ارتفاع في حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا المستجد.

ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن تقارير صحفية فرنسية القول إن حالة التأهب الصحية القصوى أعلنت في منطقة باريس وضواحيها، على أن يطبق القرار اعتبارا من بعد غد الثلاثاء ويستمر 15 يوما.

وكانت السلطات الفرنسية قد أعلنت أن البلاد سجلت زيادة يومية قياسية في عدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا، بعد الإعلان عن 16 الفا و 972 حالة إصابة خلال أربع وعشرين ساعة، وجاء الرقم القياسي الجديد بعد أكثر من أسبوع بقليل من تسجيل الرقم القياسي السابق لحالات الاصابة في فرنسا خلال يوم واحد بتسجيل 16 الفا و 96 حالة في 24 أيلول / سبتمبر الماضي. وشهدت فرنسا حتى الآن تسجيل حوالي 32 ألف حالة وفاة بسبب فيروس كورونا منذ بدء الجائحة.

يشار إلى أن ارتداء الكمامات هو أمر إلزامي حتى في الأماكن المفتوحة في العديد من المدن الفرنسية، و في مدينة مرسيليا الساحلية أغلقت الحانات والمطاعم تماما.

وفي ألمانيا وصل عدد الإصابات المؤكدة إلى 301 ألف و573 حالة حتى الساعة السابعة والنصف من صباح الإثنين الفارط، وأشارت البيانات إلى أن إجمالي الوفيات في ألمانيا جراء الإصابة بالفيروس وصل حتى صباح اليوم إلى 9.533 حالة وفاة، وبلغ عدد المتعافين من مرض “كوفيد19-” 262 ألفا وشخصين.

وأعلنت ألمانيا تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد قبل نحو 36 أسبوعا. وفي سياق متصل، أعلن معهد “روبرت كوخ” الألماني لمكافحة الأمراض المعدية وغير المعدية صباح اليوم أن إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد التي تم تسجيلها في ألمانيا منذ بدء الجائحة بلغ 300 ألف و619 إصابة.

وذكر المعهد أنه خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية بلغ عدد الإصابات الجديدة 1382 إصابة، استنادا إلى بيانات الإدارات الصحية المحلية.

وكان المعهد سجل خلال الأيام الماضية أعدادا أعلى من ذلك، إلا أن أعداد الإصابات تنخفض أيام الأحاد والاثنين في الغالب، لأن هناك بعض الإدارات الصحية لم تكن قد سلمت بعد بياناتها للمعهد في عطلة نهاية الأسبوع.

وبلغ إجمالي الوفيات الناجمة عن الإصابة بالفيروس 9534 حالات، بزيادة قدرها 5 حالات مقارنة بأمس الجمعة.  ووفقا للبيانات، بلغ معدل الاستنساخ حتى أمس الأحد 1.23، ما يعني أن كل عشرة مصابين قد ينقلون العدوى إلى أكثر من 10 فراد آخرين في المتوسط.

وبحسب المعهد، يتعين أن يكون معدل الاستنساخ أقل من 1 لضمان انحسار الوباء. ويعكس معدل الاستنساخ وضع انتشار المرض قبل أسبوع ونصف تقريبا.

و في سياق متصل، أعلنت رئيسة مفوضية الاتحاد الأوروبي أورزولا فون دير لاين، عبر موقع تويتر الاثنين، الدخول في عزل ذاتي بعدما خالطت مؤخرا شخصا مصابا بفيروس كورونا. وكتبت “تم إبلاغي بأني شاركت في اجتماع الثلاثاء الماضي شارك فيه أيضا شخص تأكدت أمس إصابته بكرونا”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock