أخبار تونسالاخبار

لأول مرة في صفاقس: عروسان يقيمان عقد قرانهما على ضفاف شاطئ تبرورة سيدي منصور

في حركة تعكس التشبث بالمكان و تؤكد رمزية البحر و ارتباطه الوثيق بتاريخ تونس، أقام يوم السبت الفارط عروسان شابان عقد قرانهما على ضفاف شاطئ تبرورة سيدي منصور بولاية صفاقس، في سابقة هي الأولى بالجهة.

و قد تداول رواد المواقع الاجتماعية صور عقد القران، الذي حبذ من خلاله العروسين مروى و وسيم الاحتفال به على طريقتهما الخاصة دون تكاليف أو بهرج، واقتصر الديكور على بعض الكراسي والزهور المتناثرة على شاطئ البحر والتي زادتها روعة المراكب الصفاقسية المركونة جمالاً و رونقًا، ضف إلى ذلك التلقائية و العفوية التي شهدها الحفل والذي نال إعجاب العدد القليل من الضيوف الذين حضروا وتابعوا تفاصيل هذا الزواج الاستثنائي.

هذا وقد أكدت العروس مروى التي هي أستاذة رياضة وحكمة وطنية في الملاكمة، أن هدفها مع زوجها إقامة عقد قرانهما في هذا المكان كان ذَا أبعاد رمزية وهو ارتباط جهتها صفاقس بالبحر وفيه دلالات بيئية تدفع لمزيد تسليط الضوء على خصوصيات الجهة و المحافظة على المكتسبات وحمايتها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock