أخبار تونسالاخبارعاجل

مجموعة من القرارات لدعم الثقافة بولاية المهدية

أذن رئيس الحكومة يوسف الشاهد، لدى إشرافه على جلسة ممتازة للمجلس الجهوي بالمهدية، أمس السبت، بتنفيذ مجموعة من القرارات لدعم العمل الثقافي وتثمين الخصوصيات التاريخية ومكامن الإبداع في مختلف مناطق الجهة.

وشملت قرارات الشاهد إحداث مسرح للهواء الطلق بالمهدية كان الفاعلون في المجال الثقافي بالجهة قد طالبوا بإحداثه منذ سنوات خاصة مع التطور الكبير للإنتاج المسرحي بعد بعث مركز للفنون الدرامية والركحية قبل أقل من سنة.

وشملت القرارات، أيضا، دعما إضافيا لفائدة المهرجانات الثقافية بقيمة تعادل 1 مليون دينار لا سيما وأن الولاية تشهد زيادة في عدد المهرجانات الصيفية التي ناهزت 25 مهرجانا تستجيب لكل الأذواق وتغطي مختلف المناطق.

وحث رئيس الحكومة، أيضا، على تثمين المواقع الأثرية بالجهة من خلال قرار تهيئة المعالم التاريخية على غرار المسرح الروماني بالجم والبرج الفاطمي والمدينة العتيقة بالمهدية وبرج خديجة بالشابة وغيرها من المعالم.

وأذن الشاهد، خلال الجلسة التي حضرها عدد من الوزراء ومديرون جهويون وممثلون عن المجتمع المدني، بالإسراع في إتمام أشغال إحداث وتهيئة دور الثقافة والمكتبات العمومية ومضاعفة ميزانية مركز الفنون الدرامية والركحية.

وتجدر الإشارة إلى أن المهرجانات بولاية المهدية تشكو قلة الدعم الذي أثر بدوره على نوعية العروض وعددها إلى جانب عدم الاستثمار في المواقع التاريخية التي تزخر بها كل المناطق علاوة على تدني عمليات المراقبة والحراسة لهذه المعالم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock