أخبار تونسعاجلفنون

مدنين / انطلاق الدورة الثالثة لمسرح الأحياء: الانفتاح على كل أحياء ولاية مدنين

انطلق يوم الثلاثاء 9 أفريل مهرجان “مسرح الأحياء” فى دورته الثالثة ليتواصل إلى 14 من نفس الشهر، وذلك في إطار تفعيل أهداف فضاء ” المسرح الصغير” بطريق بني خداش بمدينة مدنين والمتمثلة في الإنفتاح على محيطه ” حي طريق بني خداش ” بمدينة مدنين لخلق ديناميكية تفاعلية إبداعية داخل الأحياء، واكتشاف مواهب جديدة بهدف كسر النّمطية التفاعلية الثقافية عبر تحويل آليات الممارسة والتفاعل إلى إرتباط عضوي بقلب العلاقة من عرض ومتفرّج إلى فضاء تعبيري ليصبح فيها المشاهد صاحب العمل ومشارك بالفعل الإبداعي، حسب ما أفاد به 24 نيوز “كريم الخرشوفي” صاحب فضاء المسرح الصغير.

و أضاف ذات المصدر، أن جملة أهداف مهرجان “مسرح الأحياء” فى دورته الثالثة تتمثل في تعزيز ثقافة المواطنة ومدنية الدولة عبر جملة الأنشطة الفنية بالاضافة الى العروض المسرحية المحترفة والهاوية والتربصات والورشات في مختلف الفنون مستهدفا بذالك مختلف الفئات الاجتماعية والعمرية من الأطفال، الشباب والكهول.

برمجة ثرية

الدورة الثالثة لمهرجان “مسرح الاحياء”، بحسب الخرشوفي تتميز ببرمجة ثرية تمتد على ستة أيام من العروض المختلفة والتربصات والورشات من مختلف الفضاءات بحي طريق بني خداش بمدينة مدنين من مدارس (مدرسة حي الزيتوني، مدرسة الشابي، مدرسة مصباح الجربوع)، وفضاءات مفتوحة على الشارع وبعض أزقة الأحياء .

و كان العرض الإفتتاحي، قد انطلق من أمام فضاء “أرتود” في إتجاه المسرح الصغير ليتم عرض مسرحية ” شياح” إخراج كريم خرشوفي و إنتاج فضاء “المسرح الصغير” بشباب الحي الناشط مسرحيا.

و انتظم في اليوم الثاني، جملة من التربصات في صنع العرائس بمدرسة الشابي ومدرسة حي الزيتوني ومدرسة مصباح الجربوع بمدينة مدنين، ليتم فى المساء عرض مسرحية “أغنية البجعة” إخراج أمير بن جدو.

و تواصلت العروض في اليوم الثالث مع عرض مسرحية “تلعب نلعب” إخراج أحمد النصري بفضاء المسرح الصغير بطريق بني خداش بمدينة مدنين .

وتم في اليوم الرابع، برمجة إنتاج التربص بمدرسة حي الزيتوني و عرض مسرحية “السمكة العجيبة”، و تلتها عرض مسرحية “الأرنب والشتاء” في مدرسة الشابي و مسرحية “أصوات” إخراج جلال الحمودي بفضاء المسرح الصغير.

وتتواصل العروض لليوم الخامس بحي طريق بني خداش بمدينة مدنين وتحديدا بمدرسة مصباح الجربوع بمدينة مدنين، بعرض الأطفال “سلم” ثم عرض مسرحية “الغول وأنف المهرج” إنتاج شركة البحث للإنتاج الفني ثم عرض “إنسان” أمام معهد ابن ماجه بمدينة مدنين وعرض “شياح” داخل فضاء المعهد، وفِي المساء سيتم عرض “نساء طروادة” بفضاء المسرح الصغير.

أما اليوم السادس والختامي، ستقوم مجموعة “فلتة فنية” برسم بعض اللوحات الفنية بالحي ثم عرض “تراكن المدينة” ليكون العرض الاختتامي “ZONE INTERDITE ” إخراج أحمد حشيشة على الساعة السابعة ونصف مساءا بفضاء المسرح الصغي بطريق بني خداش بمدينة مدنين .

وانهي كريم الخرشوفي تصريحه بالاشارة أن الدورة الثالثة تسعى إلى خلق ديناميكية ثقافية فنية في حي طريق بني خداش بمدينة مدنين، كذلك هناك سعي في الدورات القادمة على الانفتاح على كل أحياء ولاية مدنين وأريافها، مطالبا المندوبية الجهوية للثقافة بمدنين بمزيد الدعم خاصة هناك سعي لأن يكون مهرجان “مسرح الأحياء” مهرجانا دوليا فى دورة 2020.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock