الاخبارمتفرقات

مهرّب مخدرات مغربي يشعل أزمة ديبلوماسية بين هولندا والمغرب

انتقدت الدولة الهولندية تصرف المغرب باستدعائه لسفيره لديها بسبب ما اعتبرته تماطلا في تسليم تاجر مخدرات مطلوب لدى السلطات المغربية، وقالت إن هذا التصرّف “غير مقبول وغير ضروري”.

وقالت وزارتا “الشؤون الخارجية” و”العدالة والأمن” الهولنديتين في بيان مشترك نقلته إحدى الصحف المحلية، إن “هولندا ملتزمة بالتعاون الفعال في الحاضر والمستقبل مع المغرب بشرط أن يكون ذلك مبنيا على الأطر القانونية الدولية وكذا محميا من لدن القانون”.
وكانت وزارة الخارجية المغربية قد أعلنت، السبت، أن المغرب قرر الاستدعاء الفوري لسفيره بهولندا للتشاور بسبب تماطل السلطات الهولندية في تسليم تاجر ومهرب للمخدرات يدعم الاحتجاجات التي يعرفها إقليم الحسيمة (شمال) فيما يعرف بـ”حراك الريف”، إلى السلطات المغربية.

وأوضحت الوزارة، في بلاغ، أنه خلال اليومين الماضيين، جرت اتصالات بين السلطات المغربية والهولندية، على مستوى رئيسي الحكومة ووزيري الشؤون الخارجية على التوالي، والتي تمحورت حول ممارسات مهرب مخدرات معروف من أصل مغربي مقيم في هولندا.
وذكر المصدر ذاته، أنه تم إبلاغ السلطات الهولندية وبوضوح بأنه يتعين اتخاذ تدابير ملموسة وعاجلة ضد هذا المهرب الذي يرتزق من الاضطرابات.
وتابع البلاغ أن المغرب يحتفظ بحقه في استخلاص كل التبعات والآثار التي قد تفرض نفسها على مستوى العلاقات الثنائية واتخاذ الإجراءات، خاصة السياسية والدبلوماسية، الضرورية.

وفي هذا الصدد، يضيف البلاغ، “فإن المملكة المغربية قررت الاستدعاء الفوري لسفير المغرب بلاهاي، للتشاور، وستدرس إمكانية عودته إلى منصبه الوظيفي حسب تطور هذا الملف”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock