الاخبارمتفرقات

موريتانيا: وفد رسمي تونسي في زيارة دراسية للإطلاع على التجربة الموريتانية في مجال التصرف في تدفقات الهجرة المختلطة

موريتانيا/ 24 نيوز ميمـون التـونسي

شرع منذ يوم السبت 28 أكتوبر 2017، وفد رسمي تونسي يضمّ 15 شخصا يمثلون وزارات وهياكل وبعض منظمات المجتمع المدني لهم علاقة بالتصرف في تدفقات الهرة المختلطة، في زيارة دراسية لموريتانيا تستمر إلى غاية يوم السبت 4 نوفمبر 2017، وذلك بتنظيم من المجلس الإيطالي لللاجئين والمجلس التونسي لللاجئين وفي إطار مشروع ” تعزيز قدرات السلطات الوطنية والمحلية المعنية بالتصرف في تدفقات الهجرة المختلطة” الذي ترعاه ممثلية تونس للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وفي لقاء خاطف أكد لـ24 نيـوز، الأستاذ مازن أبو شنب ممثل تونس للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين UNHCR، أن هذه الزيارة تندرج في إطار سلسلة من الزيارات الدراسية التي شرعت المفوضية في تنفيذها خلال السنة الحالية والتي شملت كل من إيطاليا والمغرب ومالطا متوجها بالشكر للسلطات الموريتانية على تعاونها مع المفوضية لتنفيذ هذه الزيارة والتي ستكون فرصة للحوار والنقاش مع المسؤولين الموريتانيين ومختلف الأطراف ذات العلاقة بالتصرف في هذه المسألة، مشيرا إلى أن هذه الزيارة ستكون مناسبة للإطلاع ميدنيا على آليات التصرف التي تعتمدها موريتانيا وذلك من خلال لقاءات مباشرة مع السلط الرسمية والمنظمات غير الحكومية الناشطة في مجال الهجرة واللجوء، إضافة إلى زيارات لمراكز إيواء واستقبال اللاجئين وطالبي اللجوء بكل من العاصمة نواكشوط ومنطقة نواديبو.

وقد استهلت الزيارة الدراسية للوفد التونسي، باجتماع لشرح الأهداف منها وانتظارات المشاركين الذين عبروا عن أهمية مثل هذه المبادرات خاصة وأن التجربة الموريتانية بإمكانها أن تفيد تونس في تركيز إستراتيجيتها الوطنية المتعلقة باللجوء والهجرة، كمـا استمع الحضور إلى مداخلة من قبل السيد محمد ولد زيدان منسق وحدة التصرف في المشاريع لدى وزارة الداخلية الموريتانية.

وقد تلت هذه الجلسة زيارة استطلاعية لمشروع اللجوء والإدماج الذي يشرف عليه مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لللاجئين بموريانيا.

وتزامنت هذه الزيارة مع تنظيم يوم مفتوح لعرض منتوجات النساء المشاركات في المشروع الذي تشرف عليه جمعية مكافحة الفقر والتخلف بموريتانيا منذ سنة 1999، كما استمع الوفد التونسي إلى تطلعات النساء اللاجئات ومشاغلهن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock