الاخبارعاجلمتفرقات

ناجي البغوري : الأعداء الجدد للإعلام في تونس هم لوبيات المال الفاسد

أكد رئيس النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين ناجي البغوري، الجمعة خلال إنطلاق أشغال المؤتمر الرابع للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين، “إن الأعداء الجدد لقطاع الإعلام هم لوبيات المال الفاسد، ومحاولات البعض إختراق القطاع”، مؤكدا أن المعركة الحقيقية التي يخوضها القطاع، هي معركة بناء قطاع حر ينآى بنفسه عن كل أشكال التدجين ومحاولات التوظيف السياسي.
وقد إعتبر البغوري، أن معركة حرية الإعلام مازالت متواصلة رغم المكاسب، قائلا “لقد وقع إفتكاك العديد من المكاسب في الفترة الأخيرة، على غرار قانون الحق في النفاذ إلى المعلومة، وكذلك التصدي لبعض الفصول المناهضة لحرية لإعلام في قانون مكافحة الإرهاب ومنع غسل الأموال، بالإضافة إلى تركيز مجلس للصحافة”.

واستعرض نقيب الصحفيين الوضعية المادية الصعبة التي يمرّ بها الإعلاميين، وذكر في هذا السياق أنه يتم طرد أكثر من مائة صحفي سنويا، مشيرا إلى أن عمليات الطرد “هي محاولات لضرب إستقلالية القطاع”، وفق تعبيره.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock