أخبار تونسالاخبارعاجل

نصاف بن علية: خطر العدوى مازال قائما في حالة عدم الإلتزام بهذه الإجراءات

أكدت، اليوم الخميس 28 ماي 2020، المديرة العامة لمرصد الأمراض الجديدة والمستجدة، نصاف بن علية، أن خطر العدوى بفيروس كورونا مازال قائما اذا ما لم يتم الالتزام بالضوابط الصحية المفروضة.

وأوضحت بن علية خلال ندوة صحفية أقيمت ظهر اليوم بمقر وزارة الصحة، أن كل ولايات الجمهورية شهدت حالات عدوى محلية وأن عملية تطهير البلاد من الفيروس لم تنته بعد وهو ما يعزز امكانية حمله من بعض الأشخاص، مضيفة أنه إذا لم يتم الالتزام بشروط وقواعد الصحة من اجبارية حمل الكممات والتباعد الجسدي والابتعاد عن التجمعات فإن حالات العدوى المحلية ستعاود انتشارها.

واستنكرت المديرة العامة لمرصد الأمراض الجديدة والمتجددة عدم التزام عدد من المواطنيين بهذه القواعد الصحية، داعية في نفس الاطار كل القطاعات الالتزام بكراس الشروط التي وضعها خلال فترة الحجر الصحي الموجه وأن لا تعدو هذه الاجراءات حبر على ورق ولا يتم الاشتغال بها وتطبيقها.

ولاحظت نصاف بن علية عدم تطبيق اجراء اجبارية حمل ”الماسك” وعودة ظاهرة التجمعات الكبيرة مشيرة الى أن مثل هذه السلوكيات قد تدفع الى عودة انتشار الفيروس واجهاض كل المجهودات التي قامت بها الدولة التونسية والمواطن.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock