ألعاب فرديةرياضةعاجل

نهائي بطولة تونس للغولف:
“البرهومي” يخطف الأضواء.. و”الشاهد” تُوقف سيطرة “العذاري”

24 نيوز – علاء حمّودي

كان الموعد مساء أمس الأحد 28 جوان 2020 مع اختتام منافسات البطولة الوطنية للأكابر والكبريات في رياضة الغولف للموسم الحالي 2019- 2020، وبعد توقف النّشاط اجباريًا لفترة طويلة نوعًا ما(ثلاثة أشهر) بسبب جائحة كورونا عادت الرّوح للُعبة بتنافس قوي في اليومين الماضيين بإجراء الأدوار النّهائية في صنفي الرّجال والسّيدات.

ملعب الغولف بالقنطاوي كان مسرحًا لتألق لاعب جمعية الغولف بالحمامات إلياس البرهومي وفريال الشاهد لاعبة جمعية نادي الغولف بقرطاج، اللّذين حصدا لقب الموسم، الثنائي أكمل السّباق في المركز الأول على التّرتيب في سباق الموسم الحالي الذي شهد دوره النّهائي للرجال والسّيدات مشاركة نحو سبعين من أفضل اللّاعبين واللّاعبات على المستوى الوطني حققوا تأهلهم للنهائيات وبدأت مواجهاتهم منذ صبيحة الجمعة.

إلياس البرهومي بطلًا يوم عيد مولده

إلياس البرهومي بطل الموسم الحالي ويوم احتفاله بعيد مولده تمكن من التّفوق على منافسيه في مراحل الدّور النّهائي على مدى اليومين الماضيين حيث أنهى السّباق بتحصيل فارق مريح(3-) من 213 حركة، أمام شقيقه نزار البرهومي(229) لاعب جمعية نادي الغولف بطبرقة، وهو نفس رصيد رابح البدوي عن جمعية الغولف بالحمامات الذي جاء في المركز الثّالث بفارق نقطة وحيدة عن شقيقه بدوره عزيز البدوي (230) لاعب جمعية نادي الغولف بطبرقة.

فريال الشّاهد تخطف اللّقب في اللّحظة الأخيرة

أما في نهائي السّيدات (الكبريات) فالمنافسة كانت قوية بين صاحبة اللّقب في المواسم الخمس الأخيرة كنزة العذاري لاعبة نادي الغولف بالقنطاوي التّي لم تتمكن من الحفاظ على لقبها بعد الأداء المتميز لفريال الشّاهد لاعبة جمعية نادي الغولف بقرطاج التي حصّلت اللقب بفارق نقطة وحيدة حيث حسمت تتويجها في الحركة الأخيرة محصلة رصيد 161 نقطة بفارق نقطة وحيدة عن “العذاري” البطلة المتخلية، وجاءت أميمة بوزقرو لاعبة نادي الغولف بالمنستير ثالثة بفارق خمس نقاط عن المتصدرة فيما تحصلت آمال العبيدي لاعبة نادي الغولف بجربة على المركز الرّابع على بعد لعبة وحيدة عن سابقتها.

مستوى قوي ونتائج بعضها فاجأ الجميع

وقال رئيس الجامعة التونسية للغولف ماهر بوشماوي في تصريح ل 24 نيوز، أن مستوى المنافسة في الموسم الحالي عقب انتهاء المنافسات، قال إنه من المهم أن يعود اللاعبون للملاعب بعد توقف النّشاط لفترة طويلة، وأشار إلى أنه سعيد بالمستوى البدني والتّركيز الكبير للاعبات واللاعبين أثناء مواجهات الدور النهائي، وأضاف بأن المستوى كان قويًا خاصة بالنسبة لمسابقة الكبريات بعودة فريال الشاهد لمنصة التّتويج ما سيزيد المنافسة بين اللاعبات مستقبلًا.

من جهته اعتبر المدير الفني للجامعة نوفل شوشان أن المستوى كان عاليًا من جميع اللاعبات واللاعبين والعمل الكبير الذي أنجزه اللاعبون أثناء فترة الحجر الصحي الأشهر الماضية كانت ثماره جليةً، وأضاف بأن النّتائج خالفت التّوقعات وعديد اللاعبات واللاعبين ظهروا بمستويات قوية وسيكون لذلك أثر إيجابي على بقية منافسات الموسم خاصة في مسابقة الكأس الأسبوع القادم.

هذا ونشير إلى أن الجامعة التّونسية للغولف حددت مطلع شهر جوان الحالي بقية مواعيد المنافسات الوطنية، حيث يستقبل ملعب الغولف بضاحية قمرت يومي 04 و05 جويلية المقبل نهائي مسابقة الكأس، على أن يسدل السّتار بتنظيم نهائية بطولة الشّبان في الأسبوع الأخير من شهر أوت القادم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock