أخبار تونسالاخبارعاجل

هذا ما كشفته الأبحاث بخصوص الحريق الذي اندلع بمحطة ضخ المياه بسوسة

قال المدير الجهوي للديوان الوطني للتطهير بسوسة لسعد عرعود، اليوم الأربعاء 20 ماي 2020، إن خللا تقنيا كان وراء نشوب الحريق الذي اندلع مساء أمس الثلاثاء بمحطة ضخ تابعة للديوان بمنطقة واد بليبان بولاية سوسة.

واستبعد عرعود وجود أي “صبغة إجرامية وراء اندلاع الحريق”، مضيفا بأن المحطة عادت بعد ساعتين إلى العمل من جديد بالإمكانيات المتاحة بفضل تضافر جهود أعوان الديوان والحماية المدنية والشركة التونسية للكهرباء والغاز، وذلك في انتظار إعادة تركيز خزانة كهربائية جديدة في اقرب وقت، نظرا الى ان النيران اتت بالكامل على الخزانة الكهربائية للمضخة.

ويذكر أن حريقا قد اندلع مساء أمس الثلاثاء بمحطة الضخ بمنطقة واد قليبان بسوسة وتمت السيطرة عليه وفتح تحقيق للتعرف على أسباب الحادث.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock