سياحةمتفرقاتمميز

هل ستكون شركة “توماس كوك” المنقذ للسياحة التونسية هذه السنة

يبدو أن الإستقرار الأمني في تونس قد ساهم بنسبة كبيرة في استرجاع ثقة أكبر الشركات السياحية العالمية وإعتزامها استئناف نشاطها نحو بلادنا
هذا وقد أعلنت شركة توماس كوك للرحلات ببلجيكيا مؤخرا عن إعادة تنظيم الرحلات باتجاه تونس واختيارها كوجهة سياحية ضمن أجندتها السنوية وذلك بداية من شهر أفريل، حيث تمت برمجة رحلات نحو مطار النفيضة، وقد ساهمت المعلومات الواردة عن السلطات الخارجية البلجيكية في إعادة كسب الثقة بعد أن رفعت حضر السفر الذي أعلنته سابقا على تونس، مؤكدة أنه بإمكان مواطنيها زيارة بلادنا وخاصة مناطق الشريط الساحلي (المهدية، المنستير، سوسة، الحمامات، نابل، تونس، بنزرت، جربة) لكن مع وجوب توخي الحذر
في نفس السياق فيما عبرت المجموعة الألمانية “توي” عن رغبتها في آستئناف رحلاتها انطلاقا من بلجيكيا لكنها لم تحدد تاريخا معينا لذلك

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock