سياحةعاجلمتفرقات

ولاية المهدية تسجل زيادة بأكثر من 17 بالمائة في عدد السياح

سجلت ولاية المهدية، إلى غاية يوم 20 أوت الفارط، إرتفاعًا في عدد الوافدين من السياح بنسبة 17،1 مقارنة بنفس الفترة من سنة 2016، حيث ناهز عدد السياح 154 ألفا و629 سائحا، فيما بلغ عدد الليالي المقضاة بنزل الجهة 833 ألفًا و997 ليلة، أي بزيادة ناهزت 34 بالمائة، وفق المؤشرات التي أوردتها المندوبية الجهوية للسياحة.

وكشفت نفس المؤشرات، عودة هامة للأسواق التقليدية لتسجل السوق الفرنسية ارتفاعا بنحو 179،2 بالمائة (26 ألفا و182 سائحا)، تليها السوق الايطالية بنسبة 164،9 بالمائة (8215 سائحا) فالسوق الالمانية بحوالي 49،5 بالمائة (95 ألفا و659 سائحا) ثم السوق الأنقليزية بنحو 22،8 بالمائة (2239 سائحا).

وساهمت السوق الأوروبية الشرقية بدورها، في دعم هذا التطور، لتسجل الجهة نموا في عدد الليالي المقضاة للسياح الروس بنسبة 43،4 بالمائة (295 ألفا و162 ليلة)، ثم السوق التشيكية بنسبة ،163،1 بالمائة (59 ألفا و588 ليلة)، تبعتها السوق السلوفاكية بحوالي 169،9 بالمائة (39 ألفا و639 ليلة).

وتطورت الليالي التي قضاها الوافدون التونسيون على جهة المهدية، لتناهز 3،8 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من سنة 2016 (أي حوالي 233 ألفا و268 ليلة)، وفق ذات المؤشرات.

وقد بلغ نصيب السوق الداخلية، في ما يهم الليالي المقضاة بنزل المهدية، 27،96 بالمائة من مجموع الأسواق الوافدة على الجهة، فيما تطورت خدمات النظافة والتأمين الذاتي للوحدات الفندقية والمناطق والمعالم الأثرية، علاوة على توفير دورات تكوينية لأعوان المندوبية الجهوية للسياحة، وتنظيم زيارات مراقبة مستمرة للوقوف على الإخلالات والتجاوزات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

ترك الرد

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock