الأسعار

  • مقارنة ببداية شهر رمضان .. تراجع ملحوظ للأسعار

    أورد المرصد الوطني للتزويد والأسعار بوزارة التجارة في بلاغ أصدره اليوم الأحد 26 ماي 2019، أنّ مصالحه سجّلت تراجعا ملحوظا في الأسعار التي تخصّ الخضر والغلال واللحوم والمتداولة حاليا بمختلف الفضاءات التجارية والأسواق مقارنة مع بداية شهر رمضان .

    وشمل هذا التراجع التدريجي مختلف منتوجات الفلاحة والصيد البحري بصفة متفاوته طيلة العشرين يوما الأولى من شهر رمضان وفق البلاغ الذي استعرض نسب التراجع التي تراوحت حسب ما يلي :

    بالنسبة للخضر والغلال

    • الخضر : بين 7 و36 بالمائة وخاصة منها البطاطا (9 و15بالمائة) والطماطم (8و9 بالمائة) والبصل (7 و8 بالمائة) والفلفل الحار والمسكي (19 و36 بالمائة) والفلفل الحلو (9 و10 بالمائة ) والقرع الأخضر والفقوس (24 و33 بالمائة).
    • الغلال : بين 8 و40 بالمائة وخاصة :
    • الموسمية : على غرار المشمش (33 و40 بالمائة) والخوخ (17 و23 بالمائة) والبطيخ (12 و30 بالمائة) والدلاّع (40 بالمائة) والبوصاع ( 10 و17 بالمائة).
    • الموز (8 و29 بالمائة) وذلك على إثر انطلاق الديوان التونسي للتجارة في ترويح الموز المورّد بالمساحات التجارية بسعر 3900 مي الكلغ.

    مع استقرار أسعار بقية أصناف الغلال (الدقلة والتفّاح) وارتفاع أسعار الفراولة.

    بالنسبة للحوم البيضاء و الحمراء

    • اللحوم البيضاء: بين 7 بالمائة و16 بالمائة : منها الدجاح الجاهز للطبخ​​​​​​​ (14 و16 بالمائة ) وشرائح الديك الرومي (7 بالمائة)
    • البيض : بين 5 و6 بالمائة
    • اللحوم الحمراء : استقرار أسعار اللحوم الحمراء المحلية بفضل تعديل تزويد السوق بكميات من اللحوم الموردة بأسعار مقبولة (21 د كلغ للبقري هبرة/ 5ر22 د كلغ للحم الضأن).

    وتوقّع المرصد الوطني للتزويد والأسعار بوزارة التجارة أن يتواصل منحى الانخفاض في الأسعار خلال الفترة القادمة مع تعزيز معروضات أغلب المنتوجات الفصلية، وفق البلاغ الذي لم يشر إلى أي نسبة تراجع في أسعار منتوجات الصيد البحري.

    (وات)

  • رئاسة الحكومة : عديد الإجراءات للتحكم في الأسعار

    أشرف رئيس الحكومة يوسف الشاهد، عشيّة اليوم بقصر الحكومة بالقصبة، على مجلس وزاري مضيّق نظر في الجانب المؤسساتي للتحكم في الأسعار ومقاومة التهريب والتجارة الموازية، وفي الإجراءات العملية والناجعة الكفيلة بتحقيق الأهداف التي وضعتها.

    وقد أقرّ المجلس الوزاري عديد الإجراءات للتحكم في الأسعار التي من شأنها أن تعزّز آليات مقاومة التهريب والتصدي للمعاملات المخلة بالسير العادي للسوق بما يحافظ على انتظامية عمليّات التزويد خاصة على المستوى الجهوي، لا سيما من خلال إحكام برمجة المواد الإستهلاكية الحساسة وضمان توازن العرض والطلب.

    وقد أوصى المجلس الوزاري بإعادة هيكلة اللجنة الوطنية لمتابعة تطوّر الأسعار، من خلال الرفع من نجاعة أعمالها وتأمين دوريّة انعقادها وديمومة متابعتها لوضع السوق، وفق ما ورد في الفحة الرسمية لرئاسة الحكومة.

  • الصيدلية المركزية تنشر قائمة بالأدوية التي تم الترفيع في أسعارها

    أعلنت الصيدلية المركزية التونسية، في بلاغ لها اليوم الأربعاء 3 جانفي 2017 عن تفاصيل الزيادة في أسعار الأدوية بالبلاد التونسية بدءا من غرة جانفي 2018.

    وتم إقرار هذه الزيادة بمقتضى الترفيع في نسبة الأداء على القيمة المضافة بنقطة واحدة ( 1%) بحسب قانون المالية 2018.

     

  • بلاغ وزارة التجارة: خلافا لما يتم ترديده ليست هناك زيادة في أسعار المواد المدعمة

    أكدت وزارة التجارة في بلاغ نشرته اليوم الأربعاء على الفيسبوك، إنه تبعا لما تمّ تداوله بخصوص الترفيع في أسعار المواد المدعمة، أنه لم يطرأ أي تغيير أو زيادة على أسعار المواد المدعمة والتي ستحافظ على نفس الأسعار المعمول بها.
    وتجدر الإشارة إلى أنّ ميزانية الدعم لسنة 2018 تقدر بـ3520 مليون دينار (نفس مستوى سنة 2017). وللتذكير فإنّ أسعار المواد المدعمة كالآتي:
    – خبز كبير (400 غرام) : 230 مليم
    – باقات (220 غرام) : 190 مليم
    – مقرونة : 805 مليم / كغ
    – كسكسي: 795 مليم / كغ
    – سميد: 450 مليم / كغ
    – حليب: 1120 اللتر
    – الزيت النباتي : 900 مليم / لتر
    – السكر : 970 مليم / كغ
    وتذكر الوزارة بأنّ الممارسات المتعلقة بعدم احترام الأسعار القانونية أو نزاهة المعاملات أو الإخلال بتراتيب الدعم يتمّ زجرها طبقا للمقتضيات القانونية الجاري بها العمل وخاصة القانون عدد 36 لسنة 2015 المؤرخ في 15 سبتمبر 2015 والمتعلق بإعادة تنظيم المنافسة والأسعار.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock