الهايكا

  • الهايكا: حضور الغنوشي في قناة غير قانونية يشرّع لعدم احترام القانون ومؤسسات الدولة

    قالت الهيئة العليا المستقلة للإعلان السمعي البصري الأربعاء 10 جوان أن حضور رئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي في قناة غير قانونية (نسمة) يشرّع لعدم احترام القانون ومؤسسات الدولة.

    واضافت الهيئة في بيان لها ” تنبّه الهيئة إلى أن مثل هذا الحوار مع قناة غير قانونية يمثل خطوة جديدة تشرع لمبادرات هدفها تمكين بعض الأحزاب المتنفذة من وضع اليد على الإعلام وتطبيع وضعية القنوات غير القانونية التابعة لأحزاب سياسية، والتي سبق للهيئة أن أحالت ملفاتها على الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد”.

    يذكر أن رئيس مجلس الشعب راشد الغنوشي قد خص قناة نسمة بحوار خاص.

  • الهايكا تسمح لقناة الحوار التونسي بالإبقاء على نفس توقيت بث مسلسل ” أولاد مفيدة “

    قررت الهيئة العليا المشتقة للاتصال السمعي البصري “الهايكا”، اليوم الاربعاء، السماح لقناة “الحوار التونسي” الخاصة بالحفاظ على توقيت بث مسلسل “أولاد مفيدة”، بعد أن كانت دعت أمس الى تغيير توقيت بثه بسبب ما ورد فيه من مشاهد اعتبرتها “لا تتلاءم مع بعض الفئات الحساسة، خاصة منها الأطفال”.

    وأفادت (الهياكا) في بلاغ بأنها استمعت اليوم الأربعاء إلى محامي القناة، بناء على طلب إعادة النظر المقدم منها بخصوص لفت النظر الموجه إليها والمتعلق بتغيير توقيت بث مسلسل “أولاد مفيدة” نظرا لتضمنه مشاهد عنف من شأنها التأثير على بعض الفئات الحساسة وخاصة منهم الأطفال.

    وأكد محامي القناة، خلال جلسة الاستماع التي انتظمت الأربعاء وفق البلاغ، أن الإدارة تفاعلت مع لفت النظر الموجه إليها أمس الثلاثاء بخصوص هذا الموضوع، وقامت بالتسريع بمشاهدة ما تبقى من حلقات المسلسل وأذنت لفريق الإنتاج بإعادة المونتاج والاستغناء عن بعض اللقطات التي تضمنت مشاهد عنيفة.

    واعتبرت الهيئة أن دعوتها لتغيير توقيت بث المسلسل، الذي صدر أمس، تتنزل في إطار حماية بعض الفئات الحساسة وخاصة الأطفال على اعتبار أن بعض المشاهد التي تم بثها لا تتلاءم مع سنهم ودرجة نضجهم.

    وذكرت أنها سجلت الموقف الإيجابي من قبل إدارة القناة الذي فعّل إحدى آليات التعديل الذاتي وقام بإعادة النظر في محتوى الحلقات المتبقية من المسلسل التزاما بمقتضيات كراس الشروط والمرسوم عدد 116 لسنة 2011 وبلفت النظر الموجه إليها.

  • الهايكا توجه لفت نظر إلى قناة الحوار التونسي و تحدّد شروطا لعرض مسلسل ” أولاد مفيدة “

    وجّهت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري “الهايكا” لفت نظر إلى القناة التلفزية الخاصة “الحوار التونسي” بخصوص مسلسل “أولاد مفيدة”، داعية إياها إلى الالتزام بعدم عرض المسلسل قبل الساعة العاشرة والنصف مساء، وأن يُكتب قبل عرض كل حلقة من المسلسل على كامل الشاشة بخط واضح ولمدة 10 ثوان “هذا البرنامج يحتوي على مشاهد عنف شديد من شأنها التأثير على الفئات الحساسة وخاصة الأطفال دون سن 16 سنة”، وأن توضع علامة أسفل الشاشة، طيلة عرض الحلقة، تفيد أن البرنامج ممنوع على من سنهم أقل من 16 سنة.

  • الهايكا: خطية بـ50 ألف دينار ضد قناة التاسعة وإيقاف نهائي لبرنامج “لكلنا تونس”

    اجتمع مجلس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري، اليوم الاثنين 30 مارس 2020، للنظر في ملف برنامج “لكلنا تونس” الذي يتم بثّه على القناة التلفزية الخاصة “التاسعة، وذلك تبعا لقرار رئيس الهيئة المتعلق بحلقة 27 مارس من البرنامج والقاضي بالإيقاف الاستعجالي للبرنامج وبعرض مــلفه على مجلس الهيئة.


    وقرر مجلس الهيئة، خلال هذا الاجتماع، إيقاف البرنامج المذكور بصفة نهائية وتسليط خطية مالية على القناة قدرها خمسون ألف دينار (50.000 د)، وسحب حلقة 27 مارس من البرنامج من موقعها الإلكتروني الرسمي ومن جميع صفحاتها على شبكات التواصل الاجتماعي وعدم إعادة نشرها أو استغلال جزء منها، وذلك نظرا لما تضمنته من عدم احترام لكرامة الانسان والحياة الخاصة ومخالفة لأخلاقيات المهنة الصحفية وقواعدها، من خلال الاعتداء على حق المواطنين في عدم تصويرهم دون اذن منهم ومن خلال ما ورد على لسان المراسلة الصحفية من عبارات شتم تجاه المواطنين الحاضرين.

    ونبه مجلس الهيئة قناة “التاسعة” إلى أن عدم الالتزام بهذا القرار أو محاولة الالتفاف عليه من خلال إعادة انتاج البرنامج والحفاظ على عناصره الأساسية يعتبر عودا ويخول للهيئة اتخاذ عقوبات مشددة وفق المرسوم عدد 116 لسنة 2011.

    كما قرر مجلس الهيئة اليوم إحالة حلقة برنامج “لكلنا تونس” موضوع المخالفة على الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد للبحث والتقصي وذلك نظرا لما تضمنته من شبهات تتعلق بأنشطة بعض الضيوف والتي تحيل إلى إمكانية وجود تضارب للمصالح.

  • رئيس الهايكا يقرر إيقاف برنامج “لكلنا تونس” على قناة التاسعة

    قرر رئيس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري استعجاليا، اليوم السبت 28 مارس 2020، إيقاف برنامج “لكلنا تونس” الذي يتم بثّه على القناة التلفزية الخاصة “التاسعة” لمدة ثلاثة أشهر وعرض المــلف على مجلس الهيئة للنظر فيه.

    ويأتي هذا القرار تبعا لما تضمنته حلقة 27 مارس من البرنامج من عدم احترام لكرامة الانسان والحياة الخاصة ومخالفة لأخلاقيات المهنة الصحفية وقواعدها من خلال الاعتداء على حق المواطنين في عدم تصويرهم دون اذن منهم ومن خلال ما ورد على لسان المراسلة الصحفية من عبارات شتم تجاه المواطنين الحاضرين.

    كما قرر رئيس الهايكا، سحب حلقة البرنامج موضوع المخالفة من الموقع الإلكتروني الرسمي للقناة ومن جميع الصفحات التابعة لها على شبكات التواصل الاجتماعي وعدم إعادة نشرها أو استغلال جزء منها.

  • “انفلات” في بعض “البلاتوهات” التلفزية : موقف “الهايكا”

    قال رئيس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري، النوري اللجمي في تعليقه على “الانفلات” و بعض “الخروقات” التي يتم تسجيلها في عدد من القنوات التلفزية إن الهيئة تحاول بكل ما لديها من إمكانيات وفي إطار ما يسمح به القانون للتصدّي إلى ذلك. 

    وأوضح في تصريح اليوم لـ”الجوهرة أف أم” أن “الهايكا” تحاول القيام بعمليات تأطير للصحفيين والإعلاميين، مشيرا إلى أنه سيتم خلال السنة القادمة تنظيم ندوة على الصعيد الوطني حول المشاكل التي تواجه قطاع الإعلام.

    وأضاف اللجمي : “للأسف مازال هناك العديد من الاخلالات في البلاتوهات، لكن أتمنى أن يساهم الإعلاميون أنفسهم في تغيير المشهد”.

  • بعد اسقاط قائمة حزب الرحمة، الهايكا تورّط الايزي : ”نسمة” خصصت أكثر من 24 ساعة للدعاية لقلب تونس والقروي

    نشرت الخميس 10 أكتوبر، الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري تقريرها بخصوص الخروقات المرتكبة من قبل القنوات الغير حاصلة على اجازة و هي نسمة و الزيتونة و اذاعة القرآن الكريم وذلك خلال الحملة الانتخابية التشريعية.

    ويأتي نشر الهايكا للتقرير غداة اعلان هيئة الانتخابات للنتائج الأولية للانتخابات التشريعية ولقرارها المتعلّق خاصة باسقاط كلّي لقائمة حزب الرحمة بدائرة بن عروس الأمر الذي نتج عنه فقدان رئيس حزب الرحمة سعيد الجزيري لمقعده الذي فاز به.

    وحسب تقرير الهايكا فقد خصصت قناة نسمة خلال الحملة الانتخابية التشريعية أكثر من 24 ساعة من البث للدعاية لحزب قلب تونس ورئيسه نبيل القروي.

    ومن المنتظر أن يثير مضمون هذا التقرير جدلا واسعا حول قرارات هيئة الانتخابات التي قد يعتبرها عديد المتابعين انتقائية خاصة وأنه تم اسقاط قائمة حزب الرحمة ببن عروس بسبب الدعاية له ولرئيسه عبر إذاعة القرآن فيما لم يتم اتخاذ أي قرار بشأن قائمات قلب تونس رغم ارتكاب نفس الخرق عبر قناة نسمة.

  • الهايكا تسلط خطية مالية على قناة نسمة

    قرر مجلس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري تسليط خطية مالية على قناة “نسمة” غير الحاصلة على إجازة قدرها 80 ألف دينار من أجل الإشهار السياسي لفائدة المترشح للانتخابات الرئاسية “نبيل القروي” والدعاية المضادة ضد المترشح “قيس سعيّد” باعتماد المغالطة والتضليل، وذلك في حلقة 24 سبتمبر 2019 من برنامج “ناس نسمة” وفق بلاغ اصدرت الهايكا اليوم الثلاثاء..

    و تضمنت الحلقة بثّ صورة للمترشح للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية “قيس سعيّد” مصحوبة بشعار حزب “حركة النهضة” على خلفية باللون الأزرق وأسفل العنوان وكتابة اسمه باللون الأزرق المُعْتَمد من قبل الحزب المذكور إضافة إلى كتابة عبارة “حركة النهضة تدعم” وتأكيد مقدم البرنامج أنّ “قيس سعيّد” هو المرشح الرسمي لحركة النهضة والحال أنّه مرّشح مستقل.

    و ذكرت الهايكا في نفس البلاغ، أن ذلك يدخل في باب الدعاية السياسية المضادة ضد المترشح المعني من خلال اعتماد المغالطة والتضليل ونسبة أمور غير صحيحة له وإيهام الناخبين أنّه المرشح الرسمي لحزب “حركة النهضة” للتأثير في إرادتهم وتوجيهها.

    وفي مقابل ذلك تمّ الترويج لصورة المترشح المنافس من خلال توفير سياق إيجابيّ عند الحديث عنه وهو ما يتعارض مع مقتضيات القانون.

  • رئاسيات 2019: الهايكا تسلط خطايا مالية على عدد من المؤسسات الاعلامية

    سلطت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري خطايا مالية على كل من الاذاعة الخاصة “اكسبراس اف ام” و”ابتسامة اف ام” (اي اف ام) والقناة التلفزية الخاصة “الجنوبية” من أجل مخالفات تتعلق بالحملة الانتخابية .

    و أوضحت الهيئة في بلاغات منفصلة أصدرتها اليوم الجمعة أنها سلطت خطية مالية على القناة الاذاعية الخاصة “اكسبريس اف ام” في شخص ممثلها القانوني قدرها عشرون ألف دينار ( 20.000 د) من أجل التطرق إلى الحديث عن نتائج سبر الآراء وذلك استنادا الى احكام الفصلين 70 و 156 من القانون الاساسي عدد 16 لسنة 2014 والمتعلق بالانتخابات والاستفتاء كما تم تنقيحه واتمامه بمقتضى النصوص اللاحقة له.

    وفيما يخص الخطية المالية في حق القناة الاذاعية الخاصة “ابتسامة اف ام” فقد اوضحت الهيئة ان هذه الخطية وجهت في شخص ممثلها القانوني ويبلغ قدرها ثلاثة آلاف دينار ( 3.000 د) من أجل خرق التحجير المتعلق بالدعاية خلال فترة الصمت الانتخابي وذلك استنادا الى احكام الفصلين 69 و 155 من القانون الاساسي عدد 16 لسنة 2014 والمتعلق بالانتخابات والاستفتاء كما تم تنقيحه واتمامه بمقتضى النصوص اللاحقة له.

    أما الخطية المالية المسلطة على القناة التلفزية الخاصة “الجنوبية” في شخص ممثلها القانوني فيبلغ قدرها عشرة آلاف دينار ( 10.000 د) من اجل خرق التحجير المتعلق بالدعاية خلال فترة الصمت الانتخابي وذلك استنادا الى احكام الفصلين 69 و155 من قانون الانتخابات والاستفتاء.

  • الهايكا تؤكّد أن ”انخراط العديد من وسائل الإعلام الخاصة، في الأجندات الإنتخابية لبعض المترشحين، أدّى إلى ارتكاب خروقات ممنهجة وجسيمة”

    قالت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري (الهايكا) إنه تأكّد لديها “انخراط العديد من وسائل الإعلام، السمعية والبصرية الخاصة، في الأجندات الإنتخابية لبعض المترشحين خلال فترة الإنتخابات الرئاسية السابقة لأوانها وهو ما أدى إلى ارتكاب خروقات ممنهجة وجسيمة مسّت في بعض الأحيان من سلامة الحملة الإنتخابية”.

    وأوضحت الهايكا في بيان لها “لإنارة الرأي العام”، اليوم الإثنين، أن “تكاثف المؤشّرات السلبية المتعلّقة بتفاقم تدخّلات مراكز الضغط المالي والحزبي في توجيه بعض القنوات وتوظيفها، يستلزم تضافر جهود مختلف أطياف المجتمع التونسي المؤمن بضرورة تكريس مبادئ الدولة المدنية الديمقراطية لصدّ محاولات التراجع عن مكتسبات الثورة”.

    وأضافت أنّ “بعض أصحاب هذه القنوات، معنيون مباشرة بنتائج الإنتخابات، خاصة وقد تعلّقت بهم قضايا جزائية لازالت جارية، وقد أثر ذلك في استقلالية الخط التحريري لهذه المؤسسات وجعل بعض الصحفيين العاملين بها رهن المصالح الضيقة لأصحابها”.

    وذكر البيان أن “تخلّي هذه القنوات عن التزاماتها الأخلاقية والمهنية والتعاقدية، هو سعي إلى تجريد العملية الإنتخابية من أهدافها الأساسية، خاصة حق المواطنين في الإختيار والمحاسبة، وفق إرادة حرة، بعيدا عن التضليل”.

    وقد حذّرت الهيئة من “استغلال بعض المعلّقين للفضاءات الإعلامية الحوارية للترويج والدعاية لمترشحين والدعاية المضادة ضد منافسيهم وهو ما يعتبر تخلّ عن شرف المهنة وأخلاقياتها الأساسية، من تفسير ونقاش وتدقيق، في برامج كل المترشحين على السواء”.

    كما نددت ب”ظاهرة تواتر الإعتداءات بالعنف على الصحفيين ومنعهم من تغطية نزيهة للحملات الإنتخابية وأداء واجبهم تجاه الناخبين”، داعية مؤسسات الدولة المعنية إلى “تأمين سلامتهم ومحاسبة المتورطين”.

    وفي ختام بيانها حذّرت الهايكا “من مغبّة تواصل مثل هذه الممارسات التي من شأنها أن تنعكس سلبا على مصداقية وشفافية الإنتخابات، رئاسية كانت أو تشريعية”.

    وأكدت أيضا أنها “ماضية في تطبيق الإجراءات واتخاذ التدابير المخولة لها قانونا، ضمانا لتغطية نزيهة ومتوازنة وحفاظا على حرية إرادة الناخبين واستقلالية وسائل الإعلام”. وشددت على ضرورة “احترام خيارات الشعب التونسي والإلتزام بنتائج صناديق الإقتراع”.

    يُذكر أن مجلس مجلس الهيئة العليا المستقلة للإتصال السمعي والبصري (الهايكا)، كان قرّر يوم 11 سبتمبر 2019 تسليط خطايا مالية على القناة التلفزية الخاصة “الحوار التونسي” وعلى القناة التلفزية الخاصة غير الحاصلة على الإجازة “نسمة” وعلى القناة التلفزية الخاصة “التاسعة”، من أجل التطرّق إلى نتائج سبر الآراء، في مخالفة لأحكام الفصل 70 من القانون الإنتخابي.

    كما سلّطت خطية مالية على القناة التلفزية الخاصة “تلفزة تي في”، وعلى القناة الإذاعية الخاصة “موزاييك”، من أجل الاشهار السياسي لصالح مترشح للإنتخابات الرئاسية.

    وات

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock