باخرة قرطاج

  • آخر رحلة مسافرين عبر جرجيس تغادر الميناء التجاري في اتجاه ميناء مرسيليا

    غادرت باخرة قرطاج اليوم على الساعة الثانية و 45 دقيقة الميناء التجاري بمعتمدية جرجيس من ولاية مدنين، آخر رحلة مبرمجة لهذه الصائفة في اتجاه ميناء مرسيليا وعلى متنها 772 مسافر و449 سيارة حسب ما أفاد به 24 نيوز كريم نويرة مدير الميناء.
    و بهذه الرحلة ستنتهي الرحلات المبرمجة لصائفة 2018 عبر الميناء التجاري بجرجيس والتي بلغ عددها ذهابا و إيابا 10 رحلات والتي قامت بنقل 11 ألف و 250 مسافر و4030 سيارة .
    علما وان توقعات إدارة الميناء التجاري كانت تأمل لتأمين 3000 سيارة و9000 مسافر عبر المحطة البحرية بجرجيس.
    ويأمل ديوان البحرية التجارية والمواني حسب مدير الميناء من خلال المؤشرات الايجابية التي تم تحقيقها ومن خلال الاستثمارات الكبرى التي تم انجازها أن يتضاعف عدد الرحلات البحرية خلال صائفة 2019 من خلال تخصيص باخرة خاصة بالميناء تربطه مباشرة بميناء مرسيليا وميناء جنوة .

  • أزمة باخرة قرطاج: تسخير 10 فنيين و إطارات من البحرية العسكرية

    بعد الأزمة وحالة الإحتقان التي تسبب فيها الإضراب المفاجئ لإطارات و أعوان الشركة التونسية للملاحة، تم منذ قليل الاستعانة بـ 10 ميكانيكيين وفنيين من البحرية العسكرية لمساعدة طاقم القيادة التابع للشركة التونسية للملاحة على حسن تأمين قيادة الباخرة قرطاج.

    ويأتي ذلك على اثر اضراب عدد من إطارات القيادات ووصول باب التفاوض معهم إلى أفق مسدود.

    ووجد 2500 مسافر أنفسهم عالقين بميناء حلق الوادي، (وحوالي 650 سيارة) ، وسادت حالة احتقان كبرى وسط المسافرين بسبب هذا الإضراب.

    وأعلن مدير عام النقل البحري يوسف بن رمضان اصدار أمر تسخير اثر تعذّر التوصّل إلى اتفاق حول احدى نقاط التفاوض، مشيرا إلى أنّ المفاوضات تواصلت إلى حدود الساعة الرابعة من بعد ظهر اليوم.

    وكان من المفترض أن تغادر الباخرة ميناء حلق الوادي بإتجاه ميناء جنوة الإيطالي في حدود الساعة السادسة مساء، قبل أن يتمّ الإستعانة بـ 10 ميكانيكيين وفنيين من البحرية العسكرية.

    موزاييك

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock