وزارة الصحة

  • وزارة الصحة التونسيــة تنشر تصنيف الدول حسب الوضع الوبائي لفيروس كورونــا

    نشرت وزارة الصحة اليوم الخميس 25 جوان 2020 على صفحتها الرسمية، تصنيف الدول حسب الوضع الوبائي في إطار الإجراءات المعلن عنها قبيل فتح الحدود يوم السبت 27 من الشهر الجاري.

    وصنّفت الوزارة الدول إلى قسمين: قسم باللون الأخضر وآخر باللون البرتقالي.

    وتضم قائمة الدول ذات اللون الأخضر بالخصوص إيطاليا، وألمانيا، والصين، وسويسرا و اليابان.

    فيما تضم قائمة الدول ذات اللون البرتقالي بالخصوص فرنسا، وأسبانيا، وكندا، ولبنان و المغرب.

    يُذكر أن رئاسة الحكومة أعلنت في بلاغ لها أمس الأربعاء، عن تحديد الإجراءات بخصوص القادمين من الخارج حسب تحديد الوضعية الوبائية لمختلف الدول التي أنهت فترة الحجر الصحي الشامل وأعلنت عن فتح حدودها وذلك بالاستناد الى المعايير العلمية والوبائية المتوفرة والمعتمدة دوليًا، مع بتحيين تصنيف الوضعية الوبائية كل أسبوع وكل ما اقتضى الأمر ذلك.

    وأضافت عملًا بهذه القواعد، سيتم اعتماد إجراءات فتح الحدود بداية من يوم 27 جوان/ يونيو 2020 كما يلي:

    المجموعة الأولى (اللون الأخضر) ذات الانشار الضعيفة للوباء: لا يخضع القادمون من هذه البلدان إلى إجراءات وقائية خاصة.

    المجموعة الثانية (اللون البرتقالي) ذات الانتشار المتوسط للوباء: ضرورة الاستظهار بتحليل مخبري (RT-PCR) قبل السفر بـ72 ساعة على أن لا يتجاوز تاريخ إجراء التحليل 120 ساعة عند الوصول.

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

  • توقيع مذكّرة شراكة وتعاون بين وزارة الصحّة ووزارة شؤون الشّباب والرّياضة واللّجنة الوطنيّة الأولمبيّة التّونسيّة ومنظمّة الصحّة العالميّة

    تمّ اليوم الثلاثاء 23 جوان 2020، خلال الحفل الذي نظمته اللجنة الوطنية الأولمبية التونسية بالمركز الثّقافي والرّياضي والشّبابي بالمنزه السّادس احتفالا باليوم العالمي الأولمبي Olympic Day، التّوقيع على مذكّرة شراكة بين وزارة شؤون الشّباب والرّياضة ووزارة الصحّة واللّجنة الوطنيّة الأولمبيّة ومنظمّة الصحّة العالميّة، تمثّل دعوة لكافّة المتدخّلين في التّنمية البشريّة إلى إيلاء النّشاط البدني والرّياضي ما يستحقّه من اهتمام ليترجم عمليّا في السياسات الصحّية والبرامج التّنمويّة والبيئيّة بما تحمله الصحّة من أبعاد تتجاوز التّصدّي للأمراض إلى تحقيق الرّفاه الجسدي والنّفسي والاجتماعي عبر مزيد التّحكّم في المخاطر الصحّية والبيئيّة والدّفع نحو اتّباع نمط عيش سليم.

    وفي كلمة بالمناسبة، نوّه وزير الصحّة بروح التّضحية ونكران الذّات وبالخصال الإبداعيّة التّي تميّز الإطارات الصحّية للإحاطة بالمواطنين ولمجابهة كلّ الأزمات والطّوارئ مؤكّدا تقديره لما يتحلّى به إطارات وأعوان وزارة شؤون الشّباب والرياضة وأعضاء اللّجنة الوطنيّة الأولمبيّة وفريق مكتب تونس لمنظمة الصحّة العالميّة من استعداد دائم لمؤازرة وزارة الصحة في شتّي المناسبات وميادين البذل والعطاء والتّحسيس.

    كما تم على هامش هذا الموكب تكريم عدد من الأطباء وثلة من إطارات وزارة الشباب والرياضة واطارات وزارة الصحة يتقدمهم الدكتور عبد اللطيف المكي تقديرا لما بذلوه في انجاح الخطة الوطنية لمجابهة جائحة كوفيد-19، كما وقع تكريم عدد من الرياضيين الذين تألقوا في التظاهرات العالمية والبطولات الترشيحية و تم الإحتفاء كذلك بالأبطال القدامى و في مقدمتهم البطل الأولمبي محمد القمودي.

    وقد حضر الحفل كل من رئيس اللّجنة الوطنيّة الأولمبيّة التّونسيّة محرز بوصيّان، ووزير الصحّة الدّكتور عبد اللّطيف المكّي، إلى جانب وزير الشّباب والرّياضة أحمد قعلول والدّكتور Yves Souteyrand مدير مكتب تونس لمنظّمة الصحّة العالميّة، ورئيسة مرصد الأمراض الجديدة والمستجدة نصاف بن علية، إلى جانب عدد كبير من مسؤولي الجامعات و الرياضيين و الإطارات الطبية.

  • الدكتور محمد الطاهر خلف الله من مؤسسي إختصاص زراعة الكبد بتونس في ذمة الله

    نعت وزارة الصحة الفقيد الأستاذ الدكتور محمد الطاهر خلف الله رئيس قسم الجراحة العامة بمستشفى منجي سليم بالمرسى أين وضع المرحوم أسس نشاط زرع الكبد في تونس منذ سنة 1999 وساهم في إنجاح تنظيم مناظرات الإقامة في الطب منذ سنة 1996.

    وبهذه المناسبة الأليمة تقدّم وزير الصحة عبد اللطيف المكي وكافة إطارات وأعوان الوزارة بأحرّ التعازي إلى عائلة الراحل الذي وافاه الأجل المحتوم يوم الأحد 31 ماي 2020 عن سنّ تناهز 64 عاما وهو في أوج العطاء علاجا وتدريسا في كلية الطب بتونس.

    كما توجه بعبارات المواساة بالخصوص إلى زوجته الأستاذة الدكتورة نرجس بن عمارة خلف الله رئيسة قسم الطب الباطني بمستشفى شارل نيكول وإبنيه أسماء وكريم وكافة زملائه وطلبته.

    “إنّا لله وإنّا إليه راجعون

  • تقرير خاص/ تحذير من 3 اوبئة تفشت في ولايات تونسية تزامنا مع كورونا واعلان طوارئ

    حذرت مصادر طبية من وزارة الصحة من عدوى الحمى «التيفية» وانتشار التهاب الكبد الفيروسي صنف أ وذلك بعد تسجيل حالات عديدة في بعض الولايات من بينها قابس وقبلي ومدنين، كما حذرت ذات المصادر من اخلالات بيئية وصحية تتمثل اساسا في التصريف العشوائي للمياه المستعملة اضافة الى لجوء المواطنين الى استهلاك مياه لغاية الشرب متاتية من مصادر غير مامونة وخاصة مياه التي يتم بيعها للعموم بصفة عشوائية .

    كما تم توجيه تحذير وفق مصادر الصريح أون لاين من بيع مياه الشراب للعموم مع التثبت من سلامة الخضر والغلال، وضرورة تطهير اواني الطهي وادوات ولوحات القص واماكن اعداد الطعام مع اعتماد مادة الجافال في الفترة القادمة.

    ولم تقتصر المخاطر والامراض على البوصفير والتهاب الكبد الفيروسي بل تم تسجيل 3 حالات اليوم للحمى المالطية وهو ماينذر بالخطر وفق مصادر الصريح بعد انتشار عدوى الاوبئة تزامنا مع تفشي فيروس كورونا.

  • وزارة الصحة: حصيلة عمل فرق حفظ الصحة خلال النصف الأول من شهر رمضان

    قدمت وزارة الصحة في بلاغ لها اليوم الخميس، حصيلة عمل فرق حفظ الصحة خلال النصف الأول من شهر رمضان.

    وأكدت الوزارة أن فرق المراقبة الصحيّة قامت خلال النصف الأول من شهر رمضان المعظم 1441 هجري بتأمين عمليات المراقبة الصحيّة للمؤسسات والمحلات ذات الصبغة الغذائية التي تم السماح لها بالنشاط حيث وقع التركيز على التثبت من مدى احترام شروط النظافة وقواعد حفظ الصحة وصلوحية المواد الغذائية المعروضة للاستهلاك بما في ذلك التثبت من مدى احترام التدابير الوقائية من العدوى بفيروس “كورونا” الجديد والمتمثلة على وجه الخصوص في توفير مستلزمات الحماية الفردية (كمامات، قفازات، أغطية الرأس…) والتباعد الجسدي والتطهير والغسل المستمر للأيدي بالماء والصابون من قبل العملة بهذه المحلات.

    وقد تم إنجاز 26868 تفقديّة صحيّة للمؤسسات والمحلات ذات الصبغة الغذائية تمّ من خلالها رفع 2459 مخالفة صحيّة واقتراح غلق 60 محلا مخلاّ بشروط حفظ الصحّة وحجز 51.7 طنا من المواد الغذائية و6732 لترا من الحليب والمياه المعلبة والمشروبات الغازية و10751 علبة ياغورت و4198 بيضة غير صالحة للاستهلاك وحجز 16 طنا من مواد التنظيف والتعقيم غير مطابقة ومنتهية الصلوحية و11000 كيس بلاستيكي غير معدّ للاتصال بالمواد الغذائية.

    ​​علما بأن المصالح المختصة الراجعة بالنظر لوزارات الداخلية والشؤون المحلية والصحة والشؤون الاجتماعية تتولى صلب لجان مشتركة القيام بزيارات تفقد لمتابعة تطبيق الإجراءات الصحية للتوقي من فيروس كورونا الجديد الواردة بدلائل الإجراءات الصحية الموضوعة للغرض طبقا للمنشور الوزاري المشترك بتاريخ 30 أفريل 2020 حول الإجراءات المتبعة بخصوص الحجر الصحي الموجه لفائدة الحرفيين وأصحاب المهن الصغرى والذي دخل حيز التطبيق يوم 04 ماي 2020.

  • وزارة الصحة: بــــلاغ حول توفّر الكمامات الجراحيّة ذات الاستعمال الوحيد بالصيدليات

    أكدت وزارة الصحة في بلاغ لها، أنه في إطار الحرص على توفر الكمامات الجراحيّة ذات الاستعمال الوحيد بالصيدليات الخاصّة، قامت إدارة التّفقّد الصيدلي بزيارات تفقّد لعدد من الصيدليات الخاصّة بتونس الكبرى (ولايات تونس وأريانة ومنوبة وبن عروس)، أسفرت عن النتائج التالية :

    • عدد الصيدليات التي تمت زيارتها : 69 صيدلية.
    • توفر الكمامات عند جلّ الصيدليات ماعدى 5 منها بصدد انتظار وصول طلبيتها،
    • تم توفير الكمامات الجراحيّة ذات الاستعمال الوحيد المسعرة بـ500 مليم ابتداء من يوم 03 ماي 2020 لدى موزّعي الأدوية بالجملة والصيدليات المفتوحة يوم الأحد ويوم 04 ماي لدى بقيّة الصيدليات.
    • قام جلّ الصيادلة بتطبيق تسعيرة 500 مليم بالنسبة للكمامات التي تم اقتناؤها قبل تاريخ تسعيرها والتي كانت تباع بأثمان تتراوح بين 1000 و2200 مليم.
    • أكّد بعض موزّعي الأدوية بالجملة أنّ هذه الكمامات متوفّرة بكميّات تفي بحاجة حرفائها من الصيادلة الخواص.
    • تم التأكيد على الصيادلة والتذكير بضرورة الالتزام بما جاء بمنشور وزير التجارة والحرص على توفير هذه الكمامات في انتظار الكمامات الواقية متعدّدة الاستعمال غير الطبّي المطابقة لكراس الشروط المعدّ للغرض.
  • تونس: تسجيل 4 إصابات جديدة بفيروس كورونا و العدد الجملي و العدد الجملي يرتفع إلى 998 حالة

    أكدت وزارة الصحة في بلاغ لها منذ قليل، أنه بتاريخ 30 أفريل 2020، تم إجراء 569 تحليلا مخبريا، من بينها 90 تحليلا في إطار متابعة المرضى السابقين ليبلغ العدد الجملي للتحاليل 23526 تحليلا.

    وقد تم تسجيل 23 تحليلا إيجابيا، 19 منها حالات إصابة سابقة لا تزال حاملة للفيروس و 4 حالات إصابة جديدة ليصبح العدد الجملي للمصابين بهذا الفيروس، وذلك بعد التثبت من المعطيات وتحيينها، 998 حالة مؤكدة من بينها: 316 حالة شفاء و41 حالة وفاة و641 حالة إصابة لا زالت حاملة للفيروس وهي بصدد المتابعة.

    ويتوزع عدد الإصابات على الولايات كالآتي:

    تونس 223
    أريانة 98
    بن عروس 94
    منوبة 40
    نابل 14
    زغوان 3
    بنزرت 25
    باجة 3
    جندوبة 1
    الكاف 7
    سليانة 3
    سوسة 82
    المنستير 37
    المهدية 16
    صفاقس 36
    القيروان 7
    القصرين 9
    سيدي بوزيد 5
    قابس 23
    مدنين 88
    تطاوين 36
    قفصة 44
    توزر 5
    قبلي 99

    عدد المصابين المقيمين حاليا في وحدات الإنعاش: 24 مصابا.

    عدد المصابين المقيمين بالمستشفى حاليا (دون اعتبار المقيمين حاليا بوحدات الإنعاش): 65 مصابا.

    عدد الوفيات 41: تونس (7)، أريانة (5)، بن عروس (4)، منوبة(5)، نابل (1)، بنزرت (1)، الكاف (1)، سوسة (5)، المهدية (1)، صفاقس (5)، سيدي بوزيد (1)، مدنين (4)، تطاوين (1).

    هذا، وتدعو وزارة الصحة كافة المواطنين للالتزام الكامل باحترام القانون وكل إجراءات الحجر الصحي الذاتي والحجر العام بكل مناطق البلاد وذلك لاحتواء المرض والحد من انتشاره.

  • 4 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا في تونس ليصبح العدد 922 حالة مؤكدة

    أكدت وزارة الصحة في بلاغ لها منذ قليل، أنه بتاريخ 23 أفريل 2020، تم إجراء 438 تحليلا مخبريا، 70 تحليلا منها في إطار متابعة المرضى السابقين.
    وقد تم تسجيل 34 تحليلا إيجابيا، 30 منها حالات إصابة سابقة لا تزال حاملة للفيروس و4 حالات إصابة جديدة، ليصبح العدد الجملي للمصابين بهذا الفيروس، وذلك بعد التثبت من المعطيات وتحيينها، 922 حالة مؤكدة من بين 19849 تحليلا إجماليا، تتوزع على الولايات كالآتي:

    تونس 199
    أريانة 94
    بن عروس 91
    منوبة 39
    نابل 12
    زغوان 3
    بنزرت 19
    باجة 3
    جندوبة 1
    الكاف 5
    سليانة 2
    سوسة 81
    المنستير 37
    المهدية 15
    صفاقس 36
    القيروان 6
    القصرين 6
    سيدي بوزيد 5
    قابس 22
    مدنين 85
    تطاوين 32
    قفصة 38
    توزر 5
    قبلي 86

    عدد الحالات المتماثلة للشفاء: 194 حالة.

    عدد المصابين المقيمين حاليا في وحدات الإنعاش: 20 مصابا.

    عدد المصابين المقيمين بالمستشفى حاليا (دون اعتبار المقيمين حاليا بوحدات الإنعاش): 90 مصابا.

    عدد الوفيات 38: تونس (6)، أريانة (5)، بن عروس (3)، منوبة(5)، نابل (1)، بنزرت (1)، الكاف (1)، سوسة (5)، المهدية (1)، صفاقس (5)، سيدي بوزيد (1)، مدنين (3)، تطاوين (1).

    هذا، وتؤكد وزارة الصحة أن التحاليل المخبرية تجرى بالأساس للحالات المشتبهة والمحتمل إصابتها بالمرض إضافة إلى المخالطين للحالات المؤكدة وذلك حسب تعريف الحالة المعتمد حاليا.

    وتدعو وزارة الصحة كافة المواطنين للالتزام الكامل باحترام القانون وكل إجراءات الحجر الصحي الذاتي والحجر العام بكل مناطق البلاد وذلك لاحتواء المرض والحد من انتشاره.

  • توصيات وزارة الصحة لتفادي الإصابة بالأمراض المنتقلة عن طريق الحليب

    قدمت وزارة الصحة، اليوم الجمعة، في بلاغ لها، عدة توصيات وإجراءات وقائية للتوقي من الإصابة ببعض الأمراض التي يمكن أن تنتقل عبر استهلاك الحليب غير المعقم ومشتقاته، على غرار السل البقري والحمى المالطية.

    وأوصت الوزارة بضرورة استهلاك المنتوجات المعلبة أو المعقمة التي تباع في المغازات والمحلات، إلى جانب الحرص على تغلية الحليب الطازج لمدة 20 دقيقة قبل استهلاكه لضمان سلامته من أية أمراض أو جراثيم.

  • حجم التبرعات التي جمعتها لجنة الهبات والتبرعات بوزارة الصحة

    بلغ حجم التبرعات والهبات التي جمعتها لجنة الهبات والتبرعات بوزارة الصحة خلال الأسبوع الرابع من إنطلاق نشاطها 4 مليون دينار و25 ألف دينار، وفق ما أعلنت عنه اللجنة.
    وذكرت اللجنة، أنه يتم توزيع التبرعات والهبات إلى كافة المؤسسات الصحية بجهات البلاد، مبينة، أن عمليات التوزيع تخضع لرغبة المتبرعين في توجيه تبرعاتهم ولاحتياجات المؤسسات الاستشفائية.

    وتقوم اللجنة بتوثيق كافة أعمالها المتعلقة بجمع التبرعات وتنشر قائمة من قاموا بالتبرع، وفق ما أكده مسؤولها، مشيرين، إلى أن عددا هاما من الجمعيات والشركات قد بادرت بالتبرع لدعم المؤسسات الصحية.

    كما بينوا، أن هدف التبرعات موجه لدعم الإحتياجات لمختلف المؤسسات الصحية، موضحين، أن توزيع التبرعات سيشمل المؤسسات التي لم تتلق بعد نصيبها من التبرعات.

    كما تتلقى اللجنة، تبرعات تهم الأطعمة التي تخصص لفائدة العاملين في القطاع الصحي في ظل جائحة كورونا المستجد، وتعقد دوريا اجتماعات كان آخرها أمس الاثنين للإعلان عن حصيلة أعمالها.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock